اميركا تطوّر قواعد عسكرية فيليبينية... "التعاون الدفاعي لا يزال ساريا"

26 كانون الثاني 2017 | 15:19

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

اعلن وزير الدفاع الفيليبيني دلفين لورينزانا إن الولايات المتحدة ستطوّر منشآت وتبنيها في قواعد عسكرية فيليبينية هذه السنة، مما يدعم تحالفا شابه التوتر بسبب اعتراض الرئيس رودريغو دوتيرتي على وجود قوات أميركية. وقال: "لا يزال اتفاق التعاون الدفاعي (مع الولايات المتحدة) ساريا."

وأعطت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) الضوء الأخضر لبدء العمل، ضمن اتفاق التعاون الدفاعي الذي تم التوصل إليه العام 2014. لكن دوتيرتي هدد بالتخلي عنه في سلسلة تصريحات عدائية للقوة الاستعمارية السابقة.

ويسمح الاتفاق بالتوسع في النشر الدوري لسفن وطائرات وقوات أميركية في 5 قواعد في الفلبين. كذلك، يسمح بتخزين معدات للاستخدام في عمليات إنسانية، وأخرى متعلقة بالأمن البحري. وقال لورينزانا إن واشنطن ملتزمة بناء مستودعات وثكنات وممرات ومدارج للطائرات في المواقع الخمسة المحددة، وإن الرئيس دوتيرتي على دراية بالمشاريع، وتعهد باحترام كل الاتفاقات القائمة مع الولايات المتحدة.

وثار غضب دوتيرتي تجاه الولايات المتحدة بعد تعبيرها عن القلق إزاء عمليات قتل تحصل خارج نطاق القضاء، في إطار حملة على المخدرات بدأها دوتيرتي بعد توليه الرئاسة في حزيران.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard