الراعي: ننتظر البحث عن ذوي الكفاءة والنزاهة لمحاربة الفساد

8 كانون الثاني 2017 | 11:07

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس #الراعي قداس الاحد في كنيسة السيدة في الصرح البطريركي في #بكركي، عاونه فيه الوكيل البطريركي في روما المطرن فرنسوا عيد والمطرانان عاد أبي كرم وغي بولس نجيم وأمين سر البطريرك الأب بول مطر ولفيف من الكهنة، في حضور الحركة الرسولية المريمية وحشد من المؤمنين.

بعد الانجيل المقدس، ألقى الراعي عظة بعنوان: "هذا هو حمل الله الذي يرفع خطيئة العالم"(يو1:29)، وفي الشق السياسي قال: "مع عيد الدنح دخلنا في زمن الشهادة المطلوبة منا كمسيحيين ومن كل مسؤول عن الشؤون الزمنية، ولا سيما من الجماعة السياسية التي اختارت التكرس لخدمة الخير العام من خلال المؤسسات الدستورية والعامة. إننا، إذ نحيي العهد الرئاسي والحكومي الجديد، نرجو أن يكون عهد الشهادة الذي يلتزم أداءها من خلال الشفافية والتجرد والعدالة الاجتماعية وتطبيق مبدأ الفصل بين السلطات. فالشعب اللبناني والأحزاب والكتل السياسية بحاجة إلى استعادة الثقة بعضهم ببعض وبالدولة. والشباب الطالع والمثقف بحاجة إلى ثقة بالوطن بحيث يقدرهم ويحفظ لهم مكانتهم ودورهم، ويمكنهم من تحفيز قدراتهم على أرضه".

وتابع: "أجل، ننتظر من العهد الجديد أن يؤدي هذه الشهادة، وأن يحافظ على الثقة الداخلية والخارجية بالدولة اللبنانية، وأن يبحث عن ذوي الكفاءة والنزاهة والتجرد للتعاون معهم، من أجل محاربة الفساد والرشوة وهدر المال العام، والتقدم بالبلاد وإنهاضها من معاناتها المتنوعة الوجوه. إن أول ثقة مطلوبة إنما هي الثقة بالحكام والمسؤولين أنفسهم، التي تأتي من خلال شفافيتهم وتجردهم وحماية المؤسسات العامة والقضاء من تدخلهم فيها وتدخل السياسيين لمصالحهم الخاصة، ومن تجنبهم المحسوبيات في التعيين والتبديل، ومن عدم السقوط في واقع التغيير من أجل التغيير دونما اعتبار للاستقرار الإيجابي المطلوب حيث يلزم في الظروف الراهنة. وهكذا تتم كلمة الرب يسوع في الإنجيل: "من ثمارهم تعرفونهم" (متى 7: 20). هذه الثمار تحكم على الشخص وأدائه".

وختم: "فلنجدد، أيها الإخوة والأخوات، مواعيد المعمودية والميرون، وقد أصبحنا بهما خلقا جديدا يؤدي الشهادة للمسيح فادي الإنسان ومخلص العالم، الذي هو وحده "الطريق والحق والحياة". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard