"المبادرة محض شخصية"... ثلاثة نواب فرنسيين يزورون حلب غداً

5 كانون الثاني 2017 | 14:04

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

أرشيفية (أ ف ب).

يزور ثلاثة نواب فرنسيين غداً #حلب، تعبيرا عن "تضامنهم مع مسيحيي الشرق" بمناسبة الاحتفال بعيد الميلاد لدى الطائفة الارمنية، وفق ما أعلن النواب اليوم.

وقال النواب اليمينيون تييري مارياني ونيكولا دويك وجان لاسال إنها "مبادرة محض شخصية"، فيما تدعم #فرنسا رسميا المعارضة السورية المعتدلة في نزاعها مع نظام الرئيس بشار الاسد.

وأفادوا في بيانهم أنهم سيلتقون خلال الزيارة "مسؤولين سياسيين" في حلب ودمشق، بدون إعطاء المزيد من التفاصيل.
وسبق أن زار تييري مارياني سوريا مرارا بالرغم من معارضة السلطات الفرنسية لهذه الزيارات.

وفي آذار الماضي، قضى مع نيكولا دويك وبرلمانيين فرنسيين آخرين اجازة عيد الفصح في دمشق "تضامنا مع مسيحيي الشرق"، والتقوا في هذه المناسبة الرئيس بشار الاسد.

ويأمل النواب خلال زيارتهم غداً "الاطلاع على حقيقة الوضع في المدينة" و"الاستعلام عن الوضع العسكري والانساني" في سوريا، بحسب ما جاء في البيان.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard