هل تخرج فرنسا من الأورو؟

4 كانون الثاني 2017 | 16:25

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

تصريحات نارية لرئيسة الجبهة الوطنية اليمينية المتطرفة #مارين_لوبان، المرشحة لرئاسة الفرنسية، على هامش مرتمر عقد في باريس، حيث تعهدت بإتمام استفتاء شبيه بالاستفتاء الذي جرء في بريطانيا، ولكن هذه المرة حول خروج فرنسا من منطقة العملة الاوروبية الموحدة الأورو، وذلك خلال فترة 6 أشهر في حال فازت في الانتخابات الرئاسية المقبلة. كما تعهدت بإعادة تقويم الديون الفرنسية في عملة جديدة خاصة بفرنسا بعيداً من العملة الموحدة لمنطقة الاورو.

وخلال مناسبات عدة في الاشهر الماضية، كانت عددت لوبان مجمل السياسات التي ستعتمدها في حال فوزها في الانتخابات الرئاسية، ومنها العمل على إخراج فرنسا من أوروبا، وقالت: "فريكست" (على وزن بريكست)، هي جزء من سياستي"، معتبرة أنّه من الضروري على دول أخرى مثل البرتغال وإسبانيا وإيطاليا واليونان الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وأشارت لوبان في بعض تصريحاتها ومقابلاتها، إلى أنها ستعمل فور فوزها على الانسحاب من اتفاق شينغن وايضا من العملة الموحدة، حيث ستعمل حكومتها على إلغاء التزام باريس بالإتفاقات الأوروبية بخاصة اتفاق "ماستريخت" المؤسس للاتحاد الاوروبي.

وبحسب لوبان، يجب إلغاء صندوق النقد الدولي لأنه يساعد على إفقار الشعوب. كما تنظر إلى عضوية فرنسا في الناتو بعين الشك، لأنه وفق قولها يخدم مصالح الولايات المتحدة فقط متعهدا بمخادرة بلادها هذا التحالف حال فوزها في الانتخابات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard