في بغداد هتف المتظاهرون: "الحرية لأفراح"

30 كانون الأول 2016 | 18:56

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(أ ف ب).

تظاهر نحو الف شخص اليوم، في ساحة التحرير في #بغداد، مطالبين بالافراج عن الصحافية افراح شوقي التي خطفت من منزلها الاثنين بايدي مسلحين مجهولين.

وهتف المتظاهرون وبينهم عدد كبير من النساء "الحرية لأفراح". وقالت احداهن سنا رسول: "نطالب بالافراج عن افراح، لكننا لا نعلم من خطفها".

وانضم المتظاهرون الذين لبوا دعوة منظمات تدافع عن حقوق الصحافيين الى التظاهرة التقليدية كل يوم جمعة لناشطين في المجتمع المدني وانصار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر رفضا للفساد.

وخطف مسلحون افراح شوقي الاثنين من منزلها. وهي معروفة في العراق بدفاعها عن حقوق الانسان وسبق ان تعاونت مع صحيفة الشرق الاوسط التي تصدر في لندن وكتبت للعديد من المواقع الالكترونية.

وامر رئيس الوزراء حيدر العبادي بفتح تحقيق في محاولة للافراج عن شوقي. واعربت منظمة "مراسلون بلا حدود" والخارجية الفرنسية عن قلقهما على مصيرها.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard