المرعبي التقى المتروبوليت منصور: سنردّ جميل اللاجئين الذين استضافونا في الحرب

26 كانون الأول 2016 | 15:53

زار وزير الدولة لشؤون النازحين معين المرعبي متروبوليت #عكار وتوابعها للروم الارثوذكس باسيليوس منصور في مقر الأبرشية في بينو، مهنئا بعيد الميلاد المجيد في حضور النائب #نضال_طعمة وآمر مفرزة استقصاء الشمال النقيب نبيل عوض ورؤساء بلديات وفاعليات.

وتحدث المرعبي خلال الزيارة، موجزا التوجهات التي سيعمل بها، معتبرا ان "الوزارة هي وزارة كل لبنان، ولنا خاصية في عكار، خاصة نواب عكار، وارتأينا ان نهتم بالدرجة الاولى وفورا بالمجتمع المضيف لإخواننا وضيوفنا الكرام الذين لهم فضل علينا سابقا عندما كانت الحرب اللبنانية مندلعة، استقبلونا واستضافونا، ومع الاسف نحن نرد اليوم، بجزء ما او طريقة ما، هذا الجميل الذي تكرموا به سابقا على هذا الصعيد".

واضاف: "المجتمع الحاضن بحاجة الى بنى تحتية من ماء وكهرباء ومدارس ومهنيات وجامعة ومستشفيات وكل هذه الامور أصبحت مشتركة بين المجتمع المضيف والاخوة الضيوف، لذلك فان توجهاتنا، بأن يدعم المجتمع الدولي إنشاء وبناء هذه البنى التحتية، التي يتشارك فيها اللبناني والسوري، ونحن اساسا داعمون لعودة كل الاخوان الضيوف الى ديارهم وبلادهم، لكي تبقى سوريا موحدة وكما نعرفها، سوريا العربية #سوريا العروبة، بقرار من الشعب السوري، الذي هو من يحدد خياراته ديموقراطيا، نحن ليس لنا علاقة بهذا الأمر، ونحن داعمون لعودته الآمنة الى أماكن آمنة في سوريا من دون ان يكونوا معرضين لأي نوع من انواع القتل او التهجير او سوء المعاملة".

وأكد "الاستمرار بالتعاون مع المتروبوليت منصور والاستعداد لتلبية اي فكرة او توجيه".

منصور
ورد منصور بكلمة بارك فيها للمرعبي تسلمه الوزارة "وهو اهل لها، وهذا ما اثبته سابقا من خلال اهتمامه بعكار وبالنازحين والمهجرين وهو اهل للمسؤولية التي يتسلمها لأنه يتابعها حتى تحقق نجاحها بأفضل الطرق والسبل، وهذا نشكر الله عليه".

وشدد على "دور المسؤولين في عكار، رؤساء البلديات وسائر المسؤولين، وقال: نأمل بوجودكم ومعالي الوزير يعقوب الصراف وزير الدفاع، مع النائب طعمة والاخوة النواب نطلب منهم جميعا ان يتعاونوا معكم، المال الذي اتى عن طريقكم او عن طريق النواب والمسؤولين للبلديات كان بالامكان ان يعمل لعكار الشيء الكبير، كان بالامكان انشاء معامل بتعاون البلديات ومؤسسات تؤمن فرص عمل لأبناء عكار، كان قادرا على ان يحسن كثيرا المواصلات .
ووجه منصور التحية الى الوزيرة بهية الحريري لجهودها لرفع شأن عكار، وخصوصا عندما طلبنا من معاليها، بواسطة نضال طعمة، رفع مستوى المهنية وتوسيعها، وكانت معاليها مندفعة جدا، وابدت كل استعداد لذلك، ولو بقيت في الوزارة لكان في عكار جامعة لبنانية".

وختم: "انا كمطران عكار، واجبي ان اكون في عكار واعيش افراح ابنائها واتراحهم، وبكل صراحة برغم امكانياتنا البسيطة، فان كل مؤسسات المطرانية جاهزة للمساهمة بما يخدم عكار، ونشبك ايدينا جميعا لخدمة الناس ليبقى لبنان وطنا عربيا، وطن الجمهورية العربية اللبنانية، واقولها علانية لا خلاص لهذه الامة ، الا بالوحدة الكاملة بين بلدانه. خلاصنا بالوحدة العربية العلمية، وليس بالعروبة القومية، بل العروبة العلمية الحضارية".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard