أندونيسيا: الشرطة تقتل إثنين أرادا شنّ هجوم بالسكاكين والسواطير

25 كانون الأول 2016 | 12:52

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

قتلت الشرطة الاندونيسية شخصين يشتبه في ضلوعهما في #الارهاب واعتقلت اثنين اخرين بعد ايام من احباط خطط لتنظيم #الدولة_الاسلامية لتنفيذ تفجير انتحاري قرب العاصمة في فرتة اعياد الميلاد.

وقتل الشخصان في منزل في بورواكارتا على بعد 100 كلم شرق العاصمة جاكرتا بعد مقاومتهما الاعتقال، وفق الشرطة.

وصرح المتحدث باسم الشرطة اوي سيتيونو: "لقد امرناهما بالاستسلام، واطلقنا عيارات تحذيرية، الا انهما قاوما وبدآ في مهاجمة عناصر شرطتنا بسواطير.

ودهمت الشرطة المنزل بعد اعتقال رجلين والتحقيق معهما صباح اليوم.

وهاجم المشتبه فيهما المعتقلان الشرطة بالسكاكين، الا انهما استسلما بعد اطلاق النار عليهما واصابتهما، بحسب الشرطة.
وبعد التحقيق معهما قادا الشرطة الى منزل يختبئ فيه عضوان اخران من الجماعة.

وعثرت الشرطة في المنزل على اسلحة حادة وصادرتها، الا انها لم تعثر على متفجرات.

وقالت الشرطة ان المشتبه فيهم اعضاء في جماعة ترتبط بتنظيم الدولة الاسلامية مسؤولة عن هجوم على كنيسة في تشرين الثاني، ادى الى مقتل طفل في جزيرة بورنيو.

واضافت ان "هدفهم كان مهاجمة رجال الشرطة في مراكزهم وحتى في منازلهم. وارادوا شن الهجوم بأسلحة حادة مثل السكاكين والسواطير".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard