اليسا في أقوى تصريح عن عون: "مرشحي لن يراها في حياته"... وماذا كشفت عن حبيبها؟ (فيديو)

24 كانون الأول 2016 | 16:10

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

أكّدت النجمة اللبنانية اليسا أنها كمواطنة ضد ان يصل الرئيس ميشال عون الى رئاسة الجمهورية وهذا رأيها الشخصي. وقالت خلال حلولها ضيفة في اولى حلقات برنامج "كلّ يوم جمعة" مع الاعلامي عمر اديب: "على صعيد شخصي أتكلم ورأيي لن يبدّل شيء في الوقائع الموجودة والتي تستجد على الساحة السياسية، ونحن لدينا تجارب سابقة مع العماد عون ولا شيء يبشّر بالخير". وأردفت: "السياسة فيها الكثير من الكذب في لبنان وفيها مصالح شخصية كثيرة. وهناك زعماء كلّ يوم لديهم رأي مختلف عن رأيهم السابق". وعن مرشحها الشخصي لرئاسة الجمهورية، رفضت صاحبة "سهرنا يا ليل" الدخول في الأسماء وقالت: " أنا الذي أريده لن يأتي لأنه في حياته لن يراها".

وتعقيباً على التطوّرات الأمنية السورية اعتبرت اليسا أن "الوضع في سوريا من سيئ الى أسوء. والأزمة مستمرة سنوات عدّة الى الامام والانسانية ماتت". وعن تأثّرها بصورة الطفل السوري عمران الذي كان قد اصيب خلال الحرب، أكّدت أنها لا تستطيع رؤية صورته من دون ان تبكي. وأضافت: "لو كان طفلاً مصاباً من الجانب الآخر سأشعر بالأذى نفسه، لكنني ضد النظام في سوريا بجميع الأحوال".

وعن رأيها بمسألة اللجوء السوري في لبنان، قالت: "هم ليس ذنبهم ولكن نحن ليس ذنبنا ايضاً ولم يعد بمقدورنا استيعاب كمية الناس الموجودة. أسمع أخبار عن استبدال عمال لبنانيين بعمال سوريين نظراً لأجورهم الزهيدة، وبالتالي نحن كلبنانيين نتأثر في النهاية. وعلى ما يبدو أن الأزمة في سوريا ستطول والمسألة ليست قصّة شهر او شهرين بل سنين طويلة والواضح أن اللاجئين لن يعودوا سريعاً الى بلادهم ومن الممكن ان يبقوا في لبنان بشكلٍ دائم".

وفي سياقٍ آخر، تحدّثت اليسا بجرأة عن وضعها العاطفي مؤكّدة أنها تعيش حالة حبّ وان لديها حبيبٌ متيّمةٌ به. وقالت ممازحة: "أنا لا أحد يملّ مني ووضع قلبي سليم وقلبي يدق ولدي حبيب جميل وكل شيء على ما يرام". واضافت: "انا امرأة بحاجة الى نصفي الآخر ولا أحد يدّعي حالة ليست موجودة، انا اعيش حالة حبّ منذ حوالي السنة وقد تقابلنا صدفة". ولفتت الى أنها تكون أحياناً هي صاحبة المبادرة عندما تلحظ اعجاباً من قبل الشخص الآخر. وعن عوارض ظهور الغرام لديها قالت انها تخسر وزنها في بداية مرحلة الحبّ ولكنها ما تلبث ان تبدأ في كسب الوزن من جديد.

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard