غرّد ترامب... فألغى الرئيس المكسيكي زيارته لواشنطن

26 كانون الثاني 2017 | 19:51

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

الصورة: أ ف ب، أ ب

اعلن الرئيس المكسيكي انريكي بينا نييتو انه الغى زيارته لواشنطن على خلفية خلاف مع نظيره الاميركي دونالد ترامب في شأن الجدار الذي يريد الاخير بناءه على الحدود بين البلدين. وكتب على "تويتر": "ابلغت البيت الابيض هذا الصباح انني لن احضر اجتماع العمل المقرر الثلاثاء".

وفي وقت سابق، دعا ترامب نظيره المكسيكي الى الغاء زيارته المقررة للولايات المتحدة، في حال كان يرفض دفع كلفة بناء الجدار بين البلدين. وقال في تغريدة على موقع "تويتر": "ان العجز التجاري الاميركي مع المكسيك يبلغ 60 مليار دولار"، واصفا اتفاق التبادل الحر بين البلدين المعروف باسم "الينا" بانه "يعمل في اتجاه واحد، ويكلّف البلاد خسائر هائلة على مستوى الوظائف والشركات".

وتطرق الى الزيارة المقررة للرئيس المكسيكي لواشنطن بعد 5 ايام قائلا: "اذا كانت المكسيك غير راغبة في دفع ثمن بناء الجدار الضروري جدا، فسيكون من الافضل الغاء الزيارة".

وكان ترامب وقع الاربعاء مرسوما يطلق بناء هذا الجدار على الحدود بين المكسيك والولايات المتحدة لوقف الهجرة غير الشرعية من المكسيك. وتزامن ذلك مع وجود وزيري الخارجية والاقتصاد المكسيكيين في واشنطن، للاعداد لزيارة الرئيس المكسيكي.

وبث الرئيس المكسيكي شريط فيديو مساء الاربعاء على حسابه على "تويتر" جاء فيه: "ادين قرار الولايات المتحدة المضي في بناء الجدار الذي يقسم بيننا بدلا من ان يوحدنا منذ اعوام عدة".

كذلك، وقّع ترامب مرسوما آخر يقضي بالتشدد في تطبيق قانون الهجرة عبر تقليص المساعدات الفيديرالية لواشنطن لنحو 200 مدينة في الولايات المتحدة تستقبل مهاجرين غير شرعيين منذ عقود.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard