مروان خوري يغنّي ويُقدّم

22 كانون الأول 2016 | 08:54

يطلق الفنّان الشامل مروان خوري بعد أيّام أغنية ليست من ألحانه، بصوته، تأليف يوسف سليمان، لحن محمود عيد وتوزيعه.
قلّما غنىّ خوري لغيره، ولا يطمح أن يصبح مغنّياً. لكنّه انجذب الى كلمات فيها رومنطيقيّة وشجن، ومحاكاة الحبيب، تعبيراً عن إنتظار ومعاتبة مبطّنة:
معقوله منك سامع
في دمعة صوتا طالع
وقفت عم تناديك
عم تندهك خليك
حكيلي اذا مش راجع
حتى ما انطر فيك

مرقت سنه وانا يا حبيبي بمكاني
وكانو اليوم بعدك عن عيني بكاني
مستغرب كيف ما نسيتك بهالايام
حبيبي لو ما حكيتيك ما بعرف نام
............
ما تفكر يا عمري اني
اذا ليلة غفيت
انا يعني نايم متهني
او لحظة نسيت
عم جرب كذب على حالي
تا قطّع وقت
وما بكذب عليك يا غالي
عنجد تعبت

كما أنهى خوري عمله على أربعة ألحان للسيدة ماجدة الرومي، إستعداداً لإطلاق أسطوانتها الجديدة أوائل السنة المقبلة، وهي "لا تسل" للدكتورة سعاد الصبّاح، "أحلى خبر"، شعر نزار قبّاني، وأغنيتان من تأليف الماجدة.
ويستعّد مروان خوري لتصوير برنامجه الجديد "طرب" بعد الأعياد لصالح "التلفزيون العربي". 26 حلقة يستضيف فيها نجوماً، أو وافدين جدداً ذوي أصوات جميلة ولافتة. يعتمد "طرب" على إحياء الأغاني الكلاسيكيّة القديمة، وأغاني الأفلام التي لاقت رواجاً. تصحبه نبذات عن هؤلاء الكبار في عالم الإستعراض الغنائي، وترافقه فرقة موسيقيّة كبيرة.

نكبة الجميزة كما يرويها أهلها: شهادات القهر والدم (فيديو)

نكبة الجميزة كما يرويها أهلها: شهادات القهر والدم


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard