مجلس الوزراء شكل لجنة صياغة البيان الوزاري... عون: الأفضلية لما ينتظره المواطنون

21 كانون الأول 2016 | 14:13

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

أكد رئيس الجمهورية العماد ميشال #عون أن "من مهمات حكومة الوفاق الوطني إجراء انتخابات نيابية وصياغة قانون انتخابي والمحافظة على الاستقرار الامني، وإعطاء الأفضلية في كل وزارة لما ينتظره المواطنون منها، إضافة الى ضرورة الإسراع في إقرار مشروع الموازنة وبت التعيينات الملحة في الشواغر".

وشدد على ضرورة إيلاء أهمية لمكافحة الفساد في الوزارات، معتبرا أن "الوزراء يعتبرون مسؤولين عن إهمال عدم التعامل مع الفساد في وزاراتهم".

بدوره، دعا رئيس الحكومة سعد الحريري الأجهزة الأمنية الى الاستعداد للمحافظة على الامن في كل لبنان، ولا سيما في الاماكن السياحية في فترة الاعياد.

مواقف رئيسي الجمهورية والحكومة جاءت خلال الجلسة الاولى لمجلس الوزراء التي عقدت ظهر اليوم في قصر #بعبدا وجرى خلالها تشكيل لجنة صياغة البيان الوزاري.

وبعد إنتهاء الجلسة، تلا وزير الاعلام ملحم الرياشي البيان الآتي: "عقد مجلس الوزراء جلسته الاولى برئاسة فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وفي حضور دولة رئيس مجلس الوزراء والوزراء.

في مستهل الجلسة طلب فخامة الرئيس الوقوف دقيقة صمت حدادا على أرواح الشهداء المدنيين والعسكريين الذين سقطوا في الفترة الماضية، ولا سيما منهم شهداء الاعتداءات الإرهابية.

بعد ذلك رحب فخامة الرئيس بدولة الرئيس والوزراء، متمنيا لهم التوفيق مجتمعين ومنفردين في مهامهم. كذلك تمنى فخامته لجميع اللبنانيين أعيادا سعيدة وآمنة. وقال فخامته: "تعلمون أنكم تعتبرون حكومة وفاق وطني عليها ان تواجه أولا اجراء انتخابات نيابية، وصياغة قانون انتخابي والمحافظة على الاستقرار الامني، وإعطاء الافضلية في كل وزارة لما ينتظره المواطنون منا، كتأمين المياه والكهرباء والاشغال العامة وتنظيم السير. وهناك أيضا مشروع الموازنة الذي يجب إقراره، إضافة الى التعيينات الملحة في الشواغر". وأكد فخامته أن وزراء الدولة، كلف كل واحد من الوزراء القيام بمهمة. ونأمل أن يبدأ كل وزير بمهمته بعد أن تنال الحكومة الثقة في مجلس النواب.

وأشار فخامة الرئيس الى أن المهمة الاولى هي تشكيل لجنة صياغة البيان الوزاري، لافتا الى أن الجلسات ستعقد كل يوم أربعاء من الساعة 11 الى الساعة 14.

وعن قضية الفساد، اشار فخامته الى أن المدرسة التي خرج منها تعتمد على مبدأ المسؤولية التراتبية، إذ إن الرئيس يعتبر هو المسؤول عن أي خلل، إنطلاقا من هنا فإن الوزراء يعتبرون مسؤولين عن إهمال التعاطي مع الفساد في وزاراتهم. وأمل أن يعطى هذا الموضوع الاهمية اللازمة.

ثم تحدث دولة رئيس الحكومة الرئيس سعد الحريري شاكرا رئيس الجمهورية على ثقته، وقال: "يسعدني في ايام الاعياد هذه، أن أتقدم بالتهنئة من جميع اللبنانيين، متمنيا أن تمر عليهم بالخير والسلام، وداعيا الاجهزة الامنية أن تكون على أهبة الاستعداد للمحافظة على الامن في كل لبنان ولا سيما في الاماكن السياحية".

بعد ذلك تم تشكيل لجنة صياغة البيان الوزاري، والتي تألفت على الشكل الآتي: دولة الرئيس سعد الحريري رئيسا، ومعالي الوزراء: مروان حماده، محمد فنيش، علي حسن خليل، سليم جريصاتي، نهاد المشنوق، بيار بوعاصي، ويوسف فنيانوس".

حوار
ثم كان حوار بين وزير الإعلام والصحافيين، وقال الرياشي ردا على سؤال إن المداولات في الجلسة اليوم "اقتصرت على التهنئة وتشكيل لجنة صياغة البيان الوزاري التي ستعقد أول اجتماعاتها اليوم عند الخامسة بعد الظهر في القصر الحكومي".

وهل سيبقى التعاطي الإيجابي سائدا في صياغة البيان، أجاب: "ستفاجأون بمدى الإيجابية التي سترونها في نشاط مجلس الوزراء في خدمة المواطن، من أجل الإسراع في كل الأمور المطلوبة".

ولفت الى أن "كل مكونات مجلس الوزراء ممثلة في لجنة صياغة البيان الوزاري، ومن لديه ملاحظات من الوزراء الآخرين فيمكنه رفعها الى اللجنة، وليس هناك من إهمال لرأي أحد".

وعن مدى وجود تحفظ يتعلق بثلاثية "الجيش والشعب والمقاومة"، قال: "لا أعبّر الآن عن رأي فريقي السياسي، إنما أعبر عن رأي مجلس الوزراء مجتمعا".

وعن المهلة التي ستستغرقها صياغة البيان الوزاري، أجاب: "ستشاهدون عجلة في العمل الوزاري، والجلسة المقبلة ستكون بالتأكيد جلسة عمل".

اجتماع ثلاثي

وكان رئيس مجلس النواب الرئيس نبيه بري وصل الى قصر بعبدا قرابة الثانية عشرة إلا ربعا، حيث اجتمع مع عون في مكتبه قبل أن ينضم إليهما رئيس الحكومة الرئيس سعد الحريري، وتحول الاجتماع الى ثلاثي، فيما كان الوزراء يتوافدون الى القصر الجمهوري.

الصورة التذكارية

وعند الثانية عشرة ظهرا، إنتقل رئيس الجمهورية ورئيسا المجلس والحكومة يرافقهم الوزراء الى حديقة الرؤساء في القصر حيث تم التقاط الصورة الرسمية التذكارية للحكومة الجديدة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard