"بتقتل" bte2toul لجو قديح في شباط

20 كانون الأول 2016 | 09:10

كوميديا بوليسية مشوقة مستوحاة من مسرحية اريك ايمانويل شميدت petits crimes conjugaux، يفتتح بها قديح موسمه المسرحي الجديد.

يحاول فريد ان يستنبش الماضي لمعرفة هويته، بعدما فقد الذاكرة، وذلك من خلال اسئلة كثيرة يطرحها على ليلى، المرأة التي تدّعي انها زوجته. فريد الكاتب الشهير تتلاعب زوجته بمشاعره، اما هو فيحاول ان يستنبط من مواقفها صورة عن شخصيته التي لم يعد يذكرها. لكن هل فقد فريد الذاكرة حقاً؟ كيف جرت الحوادث؟ هل حاول احدهما قتل الاخر؟ هل العلاقة لا تزال ممكنة بينهما؟ أسئلة كثيرة سيحاولان الاجابة عنها.

تختصر هذه المسرحية علاقة كل ثنائي يحاول ان ينقذ علاقة زوجية مزمنة. هل الحب لا يزال موجودا؟ المسرحية لا تخلو من الاثارة الفكرية، الحب، الشغف، الرومنطيقية والجنون. اما طلال الجردي وبرناديت حديب بطلي العمل، فهما قد اجتمعا بعد مرور نحو 18 عاما على "لمّا حكيت مريم" للمخرج أسد فولادكار. لكن هذه المرة الأولى يتلاقيان على خشبة المسرح.

تعرض" بتقتل" على مسرح الجميزة طوال شهر شباط، من الخميس الى الاحد، الساعة الثامنة و النصف مساءً.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard