حريق المغارة لم يمنع عون من اتصالاته لولادة الحكومة

8 كانون الأول 2016 | 13:58

لم يؤثر الحريق الذي نشب في مغارة الميلاد بالقصر الجمهوري ليل أمس على نشاط رئيس الجمهورية ميشال عون بل على العكس نفّذ برنامج مواعيده كما هو محدّد، وتلقى اتصالات في شأن الحكومة ومعالجة العراقيل التي حالت حتى الآن دون تأليفها. واذا أضيفت هذه الجهود التي يتولى متابعتها أكثر من متابع فإنها ستدفع الطبخة الحكومية الى أن تنضج قريباً.

ونُقل عن زوار بيت الوسط أن الاتصالات الهادئة، خصوصاً الليلية منها، التي يجريها الرئيس المكلف سعد الحريري لتذليل العقبات التي لا تزال تعيق تشكيل حكومته، أنها سلكت طريق النجاح بالنسبة إلى عقدة رئيس تيار "المردة" النائب سليمان فرنجيه مع رئيس حزب "القوات" اللبنانية سمير جعجع. وأوحى الأول بأنه على استعداد ان يكون مرناً بالنسبة إلى موضوع الحقيبة التي ستُعطى لتياره حيث أوحى في تصريح ادلى به قبل منتصف ليل امس بقليل في بيت الوسط السياسي بأنه على استعداد لتسهيل مهمة الحريري جازماً بأن حقيبة وزارية ستعطى إليه.
والجدير ذكره ان رئيس تيار "المستقبل" كان قد التقى جعجع ليل الاحد الماضي في بيت الوسط، وكان الطبق الرئيسي على العشاء اعادة النظر بنوعية حقيبة يمكن أن تسهل ولادة الحكومة ووعد بتقديمها.
أما باقي العقد فيعمل الحريري على مقاربتها خلال الأيام القليلة المقبلة بالتعاون مع مساعي الرئيس عون وجهود "حزب الله" على تذليلها مما يمكن ان تؤدي الى نتائج إيجابية، لان الاتصال المباشر بين بعبدا وعين التينة غير سالك ولا ينطبق ذلك على "حزب الله" الذي ينشط بغية إعلان الحكومة في آتي الأيّام لأن كلّ القوى السياسية تعمل على إنجازها قبل حلول الميلاد المجيد ورأس السنة مع الأخذ في الاعتبار ما تبقى من ايام لا تتجاوز الاسبوعين كي تصبح جاهزة لاتخاذ القرارات. كما ان المطلوب تعيين لجنة وزارية لصوغ مشروع بيان وزاري يقر في الحكومة، ثم يحال على مجلس النواب وهذا ما يستوجب وقتاً لمناقشته تمهيداً لإعطاء الثقة للحكومة.
وثمّة تكتم شديد في ما خصّ الصيغة العددية النهائية التي ستكون عليها الحكومة، سواء 24 وزيراً ام ثلاثون كما يقترح "حزب الله" لارضاء جميع القوى.
وقد تكون في عدادها امرأة وزيرة.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard