ماذا بين إسرائيل والجيش المصري في سيناء؟

16 تموز 2013 | 11:57

المصدر: (و،ص،ف)

  • المصدر: (و،ص،ف)

منحت اسرائيل الضوء الاخضر لنشر كتيبتي مشاة إضافيتين من الجيش المصري في صحراء سيناء في أعقاب سلسلة من الهجمات التي تشنها جماعات اسلامية في المنطقة بحسب ما اعلنت الاذاعة العسكرية الاسرائيلية الثلثاء.

وقالت الاذاعة أن وزير الدفاع موشيه يعالون وافق على طلب الجيش المصري نشر الكتيبتين في العريش شمال سيناء بالاضافة الى شرم الشيخ في الجنوب.

وقتل العديد من رجال الشرطة والجنود المصريين في سيناء في الايام الاخيرة بعد ان هدد الاسلاميون علنا بارتكاب اعمال عنف كرد على عزل الجيش للرئيس محمد مرسي من حركة "الاخوان المسلمين" في 3 من تموز الحالي.

وقتل ثلاثة اشخاص على الاقل وجرح 17 اخرون في هجوم شنه مسلحون على حافلة تنقل عمالاً في معمل للاسمنت في مدينة العريش بشمال شبه جزيرة سيناء.

وسمح الجيش الاسرائيلي بالفعل بنشر تعزيزات عسكرية مصرية في سيناء.

وقال الجيش المصري: "يتم تنسيق النشاط العسكري المصري مع المسؤولين الامنيين الاسرائيليين ويتم منحه الاذن من اعلى المستويات في اسرائيل للتعامل مع التهديدات الامنية في سيناء التي تستهدف كل من اسرائيل ومصر."

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard