رئيسة كوريا الجنوبية: حين يقرّر البرلمانيون الشروط، سأرحل

29 تشرين الثاني 2016 | 08:40

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(أ ف ب).

أبدت رئيسة #كوريا_الجنوبية بارك غوين-هي الضالعة في فضيحة فساد مدوية، اليوم، استعدادها للتخلي عن السلطة قبل نهاية ولايتها في مطلع 2018 موضحة انه تترك للبرلمان ان يقرر مصيرها.

وقالت في خطاب تلفزيوني: "حين يقرر البرلمانيون الشروط لعملية انتقال تحد قدر الامكان من الفراغ في السلطة والفوضى في إدارة شؤون البلاد، سأرحل".

وعصفت الفضيحة التي تورطت فيها صديقة قديمة لباك بالرئيسة التي اعتذرت مرتين، لكنها تقاوم دعوات شعبية لها لترك المنصب.

وطلب بعض نواب الحزب الحاكم من باك التنحي بموجب اتفاق يسمح لها بترك المنصب بكرامة رغم تكثيف أحزاب المعارضة الجهود لمساءلتها.

وتظاهر مئات الآلاف من الكوريين الجنوبيين يوم السبت للأسبوع الخامس على التوالي وحضّوا باك على التنحي. وقال منظمون إن عدد المشاركين في المظاهرة وصل إلى 1.5 مليون شخص لكن الشرطة قدرت عددهم بنحو 260 ألفا فقط.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard