اوباما يدعو الى الهدوء بعد تبرئة رجل قتل شابا اسود

15 تموز 2013 | 13:19

المصدر: ا ف ب

  • المصدر: ا ف ب

انترنت

دعا الرئيس الاميركي باراك اوباما الاميركيين الى ضبط النفس، وسط تزايد الغضب بين ناشطين مدافعين عن الحقوق المدنية وعموم الشعب بعد تبرئة رجل قتل شابا اسود اعزل.
وعمت تظاهرات كبرى المدن الاميركية، خصوصا نيويورك وسان فرنسيسكو وشيكاغو احتجاجا على قرار هيئة محلفين في فلوريدا في وقت متاخر السبت، تبرئة جورج زيمرمان الحارس المتطوع الذي قتل فتى اسود في فلوريدا سنة 2012، في ختام محاكمة اثارت جدلا حول العنصرية الهب الولايات المتحدة.
وحث اوباما، اول رئيس اسود للولايات المتحدة، الاميركيين على قبول حكم المحكمة.
وقال في بيان: "نحن دولة قانون، ولقد اعطت هيئة المحلفين كلمتها" مضيفا "الان اطلب من كل اميركي ان يحترم الدعوة الى التفكير بهدوء التي اطلقها والدان فقدا ابنهما الشاب".
واشار اوباما "يجب ان نسال انفسنا كافراد وكمجتمع، كيف يمكننا ان نمنع مثل هذه المآسي في المستقبل. هذا واجبنا جميعا كمواطنين، وانها طريقة لتكريم ذكرى تريفون مارتن".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard