هذه مخاطر السمنة في الصغَر

24 تشرين الثاني 2016 | 10:26

بيَّنت دراسة أميركية أن السمنة في مرحلة الطفولة قد تُسبب أضراراً في العظام وتفاقم من خطر الإصابة بكسور. الدراسة أجراها باحثون في مستشفى ماساتشوستس العام وكلية الطب بجامعة هارفرد الأميركية، ونشرت تفاصيلها في دورية " The American Association for the Advancement of Science".

وللتوصل إلى هذه النتيجة، رصدت الدراسة تأثير زيادة الوزن على الهيكل العظمي للأطفال والمراهقين، من خلال مراقبة حال 23 مراهقاً متوسط أعمارهم 17 عاماً ويعانون السمنة المفرطة. ووجد الباحثون أن المراهقين الذين يعانون السمنة المفرطة تنخفض لديهم مستويات هرمون النمو، الذي له دور أساسي في صحة وبناء العظام بشكل جيد.

وفي الخلاصة تبيَّن للباحثين أن الأضرار التي تصيب عظام المراهقين جراء #الدهون والسمنة ترفع من خطر تعرضهم لكسور العظام بعد البلوغ لو فقدوا أوزانهم الكبيرة لاحقاً.

ونصح الباحثون بإيلاء الأهمية لصحة الأطفال والحد من #السمنة لديهم في وقت مبكر كي لا تتأثر كثافة عظامهم عندما يتقدمون في السن.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard