ماس كهربائي أو عقب سيجارة؟ 13 قتيلاً في حريق بمشغل للألبسة في الهند

11 تشرين الثاني 2016 | 17:18

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

قتل 13 شخصا على الاقل صباح اليوم، واصيب اخرون بجروح اثر حريق في مشغل لصنع السترات الجلدية يبيت فيه العمال في ضاحية #نيودلهي، وفق الشرطة.

ويعتقد ان الحريق الذي اندلع في الساعة الرابعة والنصف (23,00 ت غ) نجم عن ماس كهربائي او عقب سيجارة في المشغل الواقع في مبنى سكني في حي صاحب اباد شرق العاصمة الهندية، وفق المتحدث باسم شرطة الحي بغوات سينغ. واضاف "قتل 13 شخصا كانوا نياما في المشغل ويعالج اثنان او ثلاثة الى المستشفى".

وهرع سكان الحي الى المكان بعدما ايقظهم صراخ الاشخاص العالقين في الداخل.

وقال شهاب الدين علي احد المقيمين في الحي: "بدأنا اخماد النيران بانفسنا بخراطيم الري والاوعية"، مؤكدا ان فريق الاطفاء لم يصل الى المكان الا بعد ساعتين.

وقال رجل الاطفاء عباس حسين ان شخصين تمكنا من النجاة من الحريق لانهما استيقظا اثر اندلاعه موضحا انهما صاحا لايقاظ زملائهما وجريا الى الخارج: "لكن الباقين لم يستيقظوا او استيقظوا بعد فوات الاوان".

وتمكن هذا الشخصان من النجاة بعدما قفزا من شرفة.

ويعتقد ان المشغل مقام في هذا المكان من دون رخصة وبدون الحصول على التصاريح اللازمة.
وقال نواز عالم المهاجر الذي يعمل في مشغل مجاور للجينز غير مرخص: "لا نتلقى اجرا لائقا وعلينا العيش في ظروف غير انسانية لتوفير المال". واضاف: "افضل العمل في مصنع حقيقي لكنني لم انجح في العثور على عمل".

وتتكرر الحرائق في المصانع الهندية لعدم الالتزام بتعليمات السلامة في مكان العمل.
وقتل ثمانية عمال الشهر الماضي في انفجار في مصنع للالعاب النارية في ولاية تاميل نادو. وفي 2014 تسبب حريق هائل في مصنع مماثل في ماديا برادش في وسط البلاد بمقتل 15 شخصا.

وسلطت كارثة انهيار مبنى مصنع رانا بلازا في بنغلادش في 2013 والتي قتل فيها 1138 شخصا، الضوء على الظروف المأسوية للعاملين بأجور زهيدة ولا سيما في المصانع التي تصنع الملابس لشركات غربية معروفة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard