أيّ مدينة طالبتها "ماكدونالدز" بتعويضات قدرها 18 مليون أورو ولماذا؟

8 تشرين الثاني 2016 | 10:56

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(أ ف ب).

تطالب مجموعة "ماكدونالدز" للوجبات السريعة بعطل وضرر قدره نحو 18 مليون أورو من بلدية فلورنسا بعد رفض رئيسها السماح بفتح فرع لها في ساحة بياتسا ديل دوومو الشهيرة.

ورفض طلب المجموعة الأميركية فتح فرع لها في هذا الموقع المعروف عالميا والمدرج في قائمة التراث العالمي لليونسكو في حزيران الماضي من رئيس البلدية داريو نارديلا (يسار وسط) المقرب من رئيس الحكومة ماتيو رينزي.

واكدت الرفض في مطلع تموز، لجنة تقنية مكلفة الحفاظ على الوسط التاريخي في فلورنسا.

وقال داريو نارديلا أمام المجلس البلدي: "يحق لماكدونالدز تقديم طلب كما هو وارد في القانون لكن من حقنا رفض الطلب".

وأضاف: "ليس لدينا أي أحكام مسبقة ضد هذه المجموعة العالمية التي فتحت فروعا في مواقع أخرى من المدينة"، مبررا قراره بضرورة دعم "التجارة التقليدية".

واشتكت "ماكدونادز" بدورها من "ظلم" مرتكب في حقها وهي رفعت شكوى إلى المحكمة الإدارية تطالب فيها بمبلغ 17,8 مليون أورو من سلطات عاصمة توسكانا تعويضا عن الأضرار التي تكبدتها.

وامتنعت المجموعة الأميركية عن التعليق على هذه المسألة، مكتفية بتأكيد الملاحقات القضائية التي أطلقتها وقيمة التعويضات التي طلبتها.

وذكرت وسائل إعلام عدة ان المجموعة تعتبر أنها مظلومة لا سيما أنها تعهدت مراجعة نموذجها الاقتصادي لمراعاة نظام معتمد في فلورنسا.
وينص هذا النظام الذي أقر في كانون الثاني 2016 على ضرورة استخدام "منتجات تقليدية" من المدينة أو منطقة توسكانا في المطاعم المفتوحة في الوسط التاريخي.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard