واشنطن تدعو بكين الى "احترام القواعد" في موضوعي التجسس وحقوق الانسان

11 تموز 2013 | 23:47

دعت الولايات المتحدة الصين الى "احترام القواعد" الدولية في مجالات الامن المعلوماتي والبحري وحقوق الانسان، وذلك في ختام محادثات سنوية استمرت يومين بين القوتين الكبيرتين.

وخلال هذه الاجتماعات، قال مساعد وزير الخارجية الاميركي وليام بيرنز: "بصفتهما قوتين رئيسيتين تسعيان الى اقامة نموذج جديد في العلاقات، من مسؤولية بلدينا اظهار ضبط النفس في تحركهما واحترام القواعد التي تدير الشؤون الدولية". واضاف بيرنز: "هذا يعني احترام حقوق الانسان العالمية والتصدي لقضية السرقة المعلوماتية للملكية الفكرية".

كذلك، دعا الصين الى "احترام حرية الابحار" في اسيا، حيث يتهم حلفاء واشنطن، اليابان والفيليبين وفيتنام، بكين بتحصيل حقوقها في شكل عدائي.
واعتبر بيرنز ان "التزام هذه القواعد والقواعد الدولية الاخرى سيساعد في خفض الشكوك وفي المقابل في تعزيز الامن العالمي و(تامين) نمو اقتصادي صلب".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard