نصب تذكاري لنظيرة جنبلاط في عين قني... تيمور أزاح الستارة

30 تشرين الأول 2016 | 12:21

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

رعى #تيمور_جنبلاط احتفالا اقامه فرع الحزب التقدمي الاشتراكي في بلدة عين قني الشوف وبلدية عين قني، بمناسبة ازاحة الستارة عن النصب التذكاري للسيدة نظيرة جنبلاط، وحضره شقيقه اصلان وحشد كبير من رجال الدين، فاعليات سياسية، اجتماعية، حزبية، شخصيات، واهالي من مختلف قرى الجبل وبلداته.

والقيت كلمات تناولت سيرة الراحلة لكل من ريما ابو ظاهر باسم بلدية عين قني، وطليع ماهر باسم فرع الحزب التقدمي في البلدة والشيخ حسن ماهر باسم الاهالي.

كما كانت كلمة للدكتور ناصر زيدان عن الحزب التقدمي الاشتراكي، ذكّر فيها بمآثر الراحلة، وقال: "واجهت ويلات الانعكاسات الخطيرة للحرب العالمية الثانية، وكان كمالها يدرس في باريس، ولم يدخل في غمار السياسة بعد. وقد قيل الكثير عن خلافها معه. وصور الامر على غير حقيقته في كثير من الاحيان. فهي كانت تخاف على ابنها من التوجهات الاشتراكية والاممية التي نادى بها في وقت كان العالم مضطرب بعد الحرب الكونية. ولكنها عادت ووافقت على ما قام به في تأسيس الحزب التقدمي الاشتراكي. قائلة: يمكن كمال معو حق، العصر قد اختلف.. وقد ابدت مسامحة اكبر له عندما رزق بالوليد. واغمضت عينيها راضية مرضية في العام 1951".

بعدها توجه الحضور الى ميدان البلدة لمشاركة تيمور جنبلاط بإزاحة الستارة عن النصب التذكاري للسيدة نظيرة جنبلاط.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard