استقالة عبد الباري عطوان من "القدس العربي"

10 تموز 2013 | 15:45

اختار رئيس تحرير صحيفة "القدس العربي" اليوم الاول من شهر رمضان لاعلان استقالته من الصحافة وليس من الكتابة. وودع قراء الصحيفة بمقالة بعنوان "الى القراء الاعزاء… وداعا!". وجاء فيها " أغادر "القدس العربي" اليوم مرفوع الرأس، فقد تحولت من صحيفة هزيلة ضامرة مصابة بفقر دم في ايامها الاولى، الى واحدة من اهم الصحف العربية والعالمية... ربما يسأل قارئ محب بكل براءة ويقول والآن ما هي خطوتك القادمة يا ابن عطوان؟ جوابي وبكل بساطة الى بيتي لأقضي وقـــتا اطول مع اســـرتي الاصغر ، واتعرف مجددا على ابنائي الذين سرقتني الصحافة منهم ... لدي مشروع واحد في الافق ربما اعكف على انجازه في ايام التيه الاولى ... وهي ايام ستكون صعبة وطويلة حقا، هو تأليف كتاب جديد باللغة بالانكليزية تعاقدت عليه مع دار نشر اوروبية، وافكر في الوقت نفسه في استمرار التواصل مع القراء من خلال كتابة مقالات عبر التويتر والفيس بوك".

وبعد إستقالة عطوان، انتقلت المسؤولية الى سناء العالول رئيسة التحرير بالوكالة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard