بورما: هجوم بالسواطير على ثلاثة شرطيين... ومقتل المهاجمين

16 تشرين الأول 2016 | 08:59

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

تعرض ثلاثة من عناصر الشرطة لهجوم بالسواطير شنه السبت معتدون قتلتهم قوات الامن لدى فرارهم في شمال غرب #بورما الذي يشهد توترات حادة بين البوذيين والمسلمين.

وقع الهجوم في قرية لاك آي القريبة من مدينة مونغداو التي تنطلق منها اعمال العنف، كما اوضح الجيش في بيان. واضاف ان "عناصر من الشرطة قتلوا بعد ذلك المهاجمين باطلاق النار عليهم بينما كانوا فارين في منطقة الهجوم".

وأدى الهجوم على مراكز الشرطة على الحدود مع بنغلادش، ليل الثامن الى التاسع من تشرين الاول، والذي لقي فيه تسعة من عناصر الشرطة مصرعهم، الى اضطراب الوضع في هذه المنطقة بولاية راخين النائية غرب بورما التي يعيش فيها عشرات الالاف من اقلية الروهينغيا المسلمة المضطهدة.

وقتلت قوات الامن 29 شخصا على الاقل خلال رد عسكري واسع النطاق، كما ذكرت وسائل الاعلام الرسمية.

وتحمل اعمال العنف هذه على التخوف من تكرار المواجهات الطائفية التي وقعت في 2012، واسفرت عن اكثر من مئة قتيل وعشرات الاف المهجرين.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard