ميريام سكاف تردّ: إذا كان الدفاع عن أرزاق الناس "ميليشيا"... فلا مشكلة لدينا

14 تشرين الأول 2016 | 20:01

عقدت رئيسة الكتلة الشعبية #ميريام_سكاف مؤتمراً صحافياً، وذلك "بعد الاستهداف الانتقائي لأنصار الكتلة الشعبية من رئيس بلدية زحلة أسعد زغيب"، توجّهت فيه إلى أهالي #زحلة بالقول أنّها معهم "للدفاع عن الحق"، وتساءلت: "لماذا "أغارت" البلدية تحت جنح الظلام على أملاك الناس؟ وإن أرادت إزالة التعديات، فلمَ إزالة الأرزاق؟".

وتابعت: "إذا كان الدفاع عن أرزاق الناس "ميليشيا"، فلا مشكلة لدينا في الوصف. مشكلتنا مع بعض المسؤولين من البلدية الذين لا يملكون قراراً، وإن أتاهم قرار من خارج المدينة، فلا بدّ أن يُنفّذ وإن في منتصف الليل".

وأضافت: "لأنّنا محكومون بالقانون، نريد حلولاً تُسعف الناس بدل أن تشرّدهم، وأودّ التوضيح أنني تلقيتُ اتصالاً من المدير العام لقوى
الامن اللواء ابرهيم بصبوص، فأكّد لي أنّ القوى الامنية ووزير الداخلية بدأوا العمل من أجل إيجاد حلّ، ونحن نثق بحكمة اللواء".

وختمت: "(...) تمنينا لو أنّ البلدية حلّت الموضوع "أهلية بمحلية" عوض الذهاب إلى التحكيم الأمني"، مؤكّدة أنّ "الكتلة الشعبية" لم تختر يوماً طريق العنف، و"لم تعتد الانكسار خصوصا حين نكون أمام معركة تصبّ في مصلحة الناس وأرزاقهم وأتعابهم". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard