بغداد: هجوم انتحاري بحزام ناسف... خمسة قتلى و"داعش" يتبنّى

9 تشرين الأول 2016 | 14:19

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

قتل ما لا يقل عن خمسة اشخاص واصيب نحو 14 بجروح وفق مصادر امنية وطبية عراقية اليوم، في تفجير ضد موكب عزاء شيعي، تبناه تنظيم #الدولة_الاسلامية.

وقال ضابط برتبة عقيد في الشرطة: "قتل خمسة اشخاص على الاقل واصيب 14 بجروح في هجوم انتحاري بحزام ناسف".


واضاف ان "الهجوم استهدف موكبا شيعيا في شارع رئيسي بمنطقة بغداد الجديدة" في شرق بغداد، حيث اقيم موكب عزاء احياء لذكرى مقتل الامام الحسين.

واكد مصدر طبي في مستشفى الكندي حصيلة الضحايا.
من جهتها ذكرت مصادر امنية وطبية وشهود عيان ان التفجير وقع جراء عبوة ناسفة.

وتبنى تنظيم "الدولة الاسلامية" الهجوم، في بيان، عبر "تويتر".

وجاء في البيان: "يسر (...) للاستشهادي ابو البراء العراقي تفجير سترته الناسفة وسط موكب عزاء للرافضة المشركين في منطقة بغداد الجديدة".
لكن مواقع تواصل اجتماعي نقلت بيانين متشابهين للتنظيم، الاول تبنى هجوم بغداد الجديدة، فيما تبنى الثاني هجوما اخر في منطقة الشعب، وحملا تفاصيل متطابقة تماما باستثناء موقع الهجوم.

واكدت المصادر الامنية عدم وقوع هجوم في منقطة الشعب بشمال شرق بغداد.
وتزامن هجوم اليوم مع مواصلة القوات العراقية استعداداتها لاقتحام الموصل، ثاني المدن العراقية واخر اكبر معاقل تنظيم الدولة الاسلامية في شمال البلاد.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard