ما الذي يجمع ليوناردو دي كابريو بباراك اوباما؟

3 تشرين الأول 2016 | 10:34

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

من المرتقب أن يلتقي الممثل ليوناردو دي كابريو الرئيس الأميركي باراك أوباما اليوم في البيت الأبيض للتناقش في مسألة المناخ قبل عرض فيلمه الوثائقي الجديد حول تداعيات الاحترار المناخي.
وسيشارك الممثل الذي نال هذه السنة جائزة "أوسكار" عن دوره في "ذي ريفننت" في مناقشة حول المناخ مع العالمة كاثرين هايهو والرئيس الأميركي الذي وضع مكافحة الاحترار في قلب أولوياته خلال ولايتيه الرئاسيتين.
وسيجري هذا اللقاء خلال فعاليات منظمة في حدائق البيت الأبيض متمحورة على التكنولوجيات الحديثة والأفلام والموسيقى.
وبعد 10 سنوات تقريبا على أول وثائقي لليوناردو دي كابريو حول التحدي المناخي بعنوان "ذي إيلفنث آور"، يقدم الممثل والمنتج الأميركي وثائقيا جديدا يحمل اسم "بيفور ذي فلود" فيه إطلالة وجيزة لكل من باراك أوباما والبابا فرنسيس.
وقد شارك دي كابريو في المؤتمر المناخي العالمي المنعقد في باريس في كانون الأول 2015 وهو قال حينذاك "في وسعنا مجابهة أكبر التحديات عندما نعقد العزم على العمل معا".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard