الجيش المصري يرفض الانتقام بعد عزل مرسي

5 تموز 2013 | 13:19

دعا الجيش المصري الى الوحدة والمصالحة، ورفض الانتقام بعد عزله الرئيس الاسلامي محمد مرسي وتوقيف ابرز قيادات جماعة "الاخوان المسلمين"، قبل ساعات على تظاهرة لمؤيدي محمد مرسي، وسط مخاوف من صراع جديد واعمال عنف في البلاد.
واكدت القوات المسلحة المصرية ضرورة "تجنب اتخاذ اي اجراءات استثنائية او تعسفية ضد اي فصيل او تيار سياسي".
وقالت ان " طبيعة اخلاق الشعب المصري السمحة والقيم الإسلامية الخالدة لا ولن تسمح بأن ننساق إلى أي دعوة للشماتة أو الانتقام بين فرقاء الشعب الواحد، وما يصاحب ذلك من اعتداءات منبوذة على أي مقرات حزبية أو ممتلكات عامة أو خاصة".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard