وزير الخارجية المصري لنظيره الاميركي: ما حدث ليس انقلابا عسكريا

4 تموز 2013 | 22:37

ا ف ب

أعلن وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو انه اكد لنظيره الاميركي جون كيري، في مكالمة هاتفية ان الاطاحة بالرئيس محمد مرسي لم تكن انقلابا عسكريا.

وقال عمرو الذي قدم استقالته الى مرسي الاثنين لكن ما زال قائما بأعمال وزير الخارجية: "الجانب الاميركي شريك استراتيجي لمصر ورفاهية مصر مهمة لهم". واضاف: "اتمنى ان يقرأوا الوضع بالطريقة الصحيحة.. هذا ليس انقلابا عسكريا بأي حال. كانت تلك فعلا ارادة الشعب".

وقال انه اكد لكيري انه لن تحدث اعمال انتقام ضد مرسي ولا جماعة الاخوان المسلمين التي ينتمي اليها ولن يعامل اي احد خارج اطار القانون.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard