عامل في سكة الحديد أنقذ اما وابنتها.. فمات دهساً

28 كانون الثاني 2017 | 20:28

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

قتل موظف في شركة سكك الحديد في بنغلادش صدمه قطار بعد أن أنقذ أما وابنتها كانتا على وشك أن تدهسا، بحسب ما كشف مسؤول.
وكان بادال ميا (58 عاما) العامل في قسم صيانة سكك الحديد في مهمة في العاصمة دكا يوم الجمعة عندما تنبه لوالدة تحاول مع ابنتها البالغة من العمر خمس سنوات قطع سكة، في حين كان يتوجه نحوهما قطار بأقصى سرعته، بحسب عريف الزمان المسؤول في هيئة سكك الحديد.
وأخبر الزمان وكالة فرانس برس أن "ميا قفز ودفعهما بعيدا عن الخط، فخرجتا سالمتين من الحادثة. لكن القطار دهسه عندما كان يحاول الابتعاد عن السكة".
وأضاف "توفي فورا وقد أفجعتنا خسارة زميل مثله، لكن ميا شكل قدوة بعمله البطولي".
وكان ميا الذي لديه ثمانية أولاد ينوي التقاعد بعد بضعة أشهر، بحسب وسائل إعلام محلية.
والشهر الماضي، خاطر عامل خمسيني في شبكة صيانة سكك الحديد بحياته لإنقاذ رجل كاد قطار أن يدهسه. وقد كافأته السلطات على جسارته.
والحوادث القاتلة على سكك الحديد سائدة في بنغلادش حيث أودت بحياة 152 شخصا على الأقل خلال السنوات الست الأخيرة، بحسب الأرقام الرسمية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard