سيارة انفجرت في حي الكرادة قبيل منتصف الليل... والحصيلة 10 ضحايا

6 أيلول 2016 | 11:11

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

ارتفعت حصيلة قتلى التفجير الذي استهدف حي الكرادة قبل منتصف ليل الاثنين قرب مستشفى في وسط بغداد وتبناه تنظيم الدولة الاسلامية الى عشرة قتلى واربعين جريحا، بحسب مسؤول في دائرة الصحة.
واشارت حصيلة سابقة الى مقتل سبعة اشخاص واصابة 15 في الانفجار.
ووقع الانفجار في نفس الشارع الذي شهد تفجيرا أودى بأكثر من 300 شخص في تموز، في أسوأ اعتداء يستهدف العاصمة العراقية.
وقالت الشرطة إن سيارة مفخخة انفجرت في حي الكرادة في بغداد قبيل منتصف الليل (21,00 ت غ)، ما أدى إلى اندلاع النيران في المتاجر القريبة.
وقال مسؤول في دائرة صحة الرصافة في بغداد، لفرانس برس "قتل عشرة اشخاص واصيب 39 بجروح جراء الانفجار الذي وقع في شارع الكرادة، ليلة امس" الاثنين.
وغادر غالبية الجرحى المستشفيات بعد تلقيهم العلاج، وفقا للمصدر.
واكدت مصادر طبية في عدد من مستشفيات بغداد، حصيلة الضحايا .
وقال ضابط برتبة عقيد في الشرطة ان سيارة صغيرة انفجرت داخل مرأب للسيارات على مقربة من مستشفى عبد المجيد الاهلي ، في شارع الكرادة ما ادى الى وقوع قتلى وجرحى.
واشار الى احتراق عشر سيارات وتضرر عدد من المباني والمحال التجارية القريبة من موقع الانفجار.
وردا على ذلك قامت السلطات العراقية باغلاق جميع الطرق المؤدية الى الحي بكتل اسمنية.
واعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عن الاعتداء الذي استهدف بحسب قوله الشيعة وتوعد بهجمات جديدة، في بيان نشره موقع سايت الاميركي المتخصص في رصد المواقع الاسلامية الجهادية.
وجاء في البيان ، ان "جنود الخلافة تمكنوا من تفجير سيارة مفخخة بمادة شديدة الانفجار وستط تجمع للرافضة المشركين في منطقة الكرادة في بغداد، بعد اجتياز كافة الحواجز الامنية المزعومة".

الى محبّي التارت... تارت الفراولة والشوكولا بمقادير نباتية!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard