ماذا حصل بين فرنجية وباسيل على طاولة الحوار؟

5 أيلول 2016 | 13:22

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

تصوير سامي عياد.

كما كان متوقعا، لم تسلم جلسة الحوار اليوم من السخونة. وكما كان متوقعا، حرص رئيس " التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل على اثارة موضوع الميثاقية، متحدثا عما جرى في جلسة مجلس الوزراء الاخيرة.
ووفق معلومات " النهار" فقد انتقد باسيل انعقاد الجلسة، في حضور 6 في المئة فقط ممن يمثل المسيحيين، معتبرا ان هذا الامر اكبر مخالفة للميثاقية، وان "التيار" يرفض هذا الامر، وان الطعن في هذا الخصوص قد تحضر.
عندها، رد رئيس " تيار المردة" النائب سليمان فرنجيه، رافضا هذا الكلام، وهذا التصنيف، وتحديد المسيحيين بـ6 في المئة فقط، ثم توجه الى باسيل قائلا: "من انت ومن تمثل وانت راسب في الانتخابات؟".

وكانت قد بدأت جلسة هيئة الحوار الوطني بغياب رئيس تكتل التغيير والاصلاح العماد ميشال عون الذي مثله وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، فيما مثل رئيس اللقاء الديموقراطي النائب وليد جنبلاط النائب غازي العريضي.

وسجل غياب رئيس الحزب القومي السوري علي قانصو للمرة الاولى.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard