دوليات

المزيد من عناوين دوليات

المواضيع في النصّ

جديد الأخبار

المزيد من الأخبار
  1. 1
  2. 2
  3. 3
  4. 4
  5. 5
المزيد من الأخبار
دوليات

نهاية الألعاب الأولمبية تعيد البرازيل إلى انقساماتها... ماذا عن إقالة روسيف؟


(عن الانترنت).

(عن الانترنت).
إقرأ هذا الخبر على موقع النّهار: www.annahar.com/article/452937
المصدر: (أ ف ب)

مع انتهاء دورة #الالعاب_الاولمبية، تعود #البرازيل الى انقساماتها في الفصل الاخير من اجراءات اقالة الرئيسة اليسارية ديلما #روسيف من مجلس للشيوخ غارق في فضيحة الفساد المتعلقة بمجموعة بتروبراس النفطية.

وسيبدأ مجلس الشيوخ الذي تحول الى محكمة برئاسة رئيس المحكمة الفدرالية العليا، عند الساعة التاسعة (12,00 ت غ) من الخميس 25 آب المحاكمة التي يفترض ان يصدر الحكم فيها نحو 31 آب.

وستقرر هذه الجلسات التي تستمر اياما مصير الزعيمة اليسارية التي علقت مهامها في 12 ايار الماضي بتصويت تاريخي اول لاعضاء مجلس الشيوخ.
واذا ادينت ديلما روسيف بالتلاعب بالحسابات العامة وبتوقيع مراسيم تنص على نفقات لم تكن مقررة بدون موافقة البرلمان، فستفقد منصبها على الفور.
وسينهي قرار كهذا 13 عاما من حكم حزب العمال على رأس اول اقتصاد في اميركا اللاتينية شهد فورة اجتماعية اقتصادية كبيرة في عهد الرئيس لويس ايناسيو لولا دا سيلفا (2003-2010).

واذا تمت تبرئتها، فستعود روسيف (68 عاما) الى منصبها على الفور حتى انتهاء ولايتها الثانية في نهاية 2018.
لكن هذا السيناريو غير مرجح. فوفق ارقام نشرتها الصحف البرازيلية، يؤيد بين 58 و61 عضوا في مجلس الشيوخ اقالة الرئيسة وهو عدد اكبر من المطلوب (54 عضوا) بشكل واضح.

وستتوجه روسيف بنفسها الى القاعة لتتحدث ثلاثين دقيقة دفاعا عن نفسها، في مواجهة مجلس معاد لها.

وقالت في لقاء مع مراسلين اجانب: "انتظر من مجلس الشيوخ العدالة. في مجلس الشيوخ ساتحدث ليس فقط دفاعا عن الديموقراطية واحترام التصويت المباشر للشعب البرازيلي، بل ولمصحلة العدالة ايضا".

وتؤكد المناضلة الماركسية السابقة "براءتها". وهي تؤكد منذ اشهر انها ضحية "انقلاب" برلماني دبره نائبها السابق #ميشال_تامر (75 عاما) الذي تولى الرئاسة بالنيابة والذي لا يتمتع بالشعبية مثلها.

وقال السناتور كاسيو كونا ليما من الحزب الاجتماعي الديموقراطي اكبر احزاب المعارضة لحزب العمال: "ستكون فرصتها الاخيرة للدفاع عن نفسها".

واضاف: "سنحترمها لكن الامر سيكون مرتبطا بموقفها ايضا، اذا كانت عدائية واستفزازية فستكون هناك ردود فعل". واكد انه "خلال اسبوعين سيكون لدينا رئيس جديد في البرازيل".

 

قرّاء النهار يتصفّحون الآن

  An-Nahar TV

  1. 1
  2. 2
  3. 3
  4. 4
  5. 5
المزيد من الأخبار

يلفت موقع النهار الألكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.