سحر طه مكرَّمة في النبطية: في لبنان وجدتُ العائلة التي احتضنتني

21 آب 2016 | 13:48

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

كرم المجلس الثقافي للبنان الجنوبي ونادي الشقيف في #النبطية الفنانة الملتزمة سحر طه، بحفل أقيم في قاعة عادل صباح في نادي الشقيف، وحضره حشد من الفاعليات الثقافية والاجتماعية والنسائية.

قدم للحفل رئيس اللجنة الفنية عبد الجليل، منوها "بدور المكرمة على أكثر من صعيد"، ثم كانت شهادة للرائدة المربية سلمى علي أحمد، بعدها تحدثت طه عن حيز من ذاكرة شبابها حينما أتت من #العراق إلى لبنان، ثم ارتبطت بسعيد طه لتنتقل وتعيش في لبنان خلال الحرب الأهلية، وتخرجها من إدارة الأعمال، ثم انتسابها إلى المعهد العالي للموسيقى في لبنان "الكونسرفاتوار" وظهورها على المسرح الغنائي بلونها العراقي الذي لاقى كل ترحيب من الجمهور اللبناني، "في لبنان لم أشعر في أي لحظة بغربة، وجدت العائلة التي احتضنتني أكثر من عائلتي التي محبتها لا تقدر، ووجدت من الأقرباء والأصدقاء ومن أهل النبطية كل مساندة، منذ خطواتي الأولى التي بدأت بها في الغناء، وأعترف بالفضل الأول والأخير للجمهور اللبناني والشعب اللبناني عندما اتجهت إلى الغناء العراقي في التسعينيات والذي أقبل على الأغنية العراقية التي كنت أغنيها، وأنا ابنة بيئتي التي جعلتني أغني باللهجة الأم التي هي أكثر صدقا وللجمهور اللبناني، كذلك فضلا على مهنتي في الكتابة الصحفية والنقد الموسيقي، وأجد منه كل صدى، خصوصا أنني لم أكن أغالي في المديح ولا في الذم".

أضافت شاكرة لكل المحيطين، "من العائلة القريبة والبعيدة ومختلف أبناء النبطية والجمهور اللبناني، وهم الذين ساندوني في محنتي بمرضي خلال 13 سنة، ولولا دعمهم واهتمامهم لكنت في حال مختلفة وربما لم أكن لأقف اليوم بينكم، وأخص بالشكر زوجي فهو الشريك والزوج والطبيب. وأشكر لنادي الشقيف والمجلس الثقافي للبنان الجنوبي والنادي اللبناني لهواة الطوابع والعملات وجمعية بيت المصورة في لبنان وجمعية تقدم المرأة هذا التكريم وهذا الحب".

وقدم الدكتور علي سلوم درع نادي الشقيف تكريما لعطاءاتها، وكذلك وسام المجلس الثقافي الذي قدمه رئيس فرع النبطية المحامي سمير فياض والبطاقة البريدية التي أعدها والنادي اللبناني لهواة الطوابع والعملات وجمعية بيت المصور في لبنان في المناسبة قدمها وارف قميحة رئيس النادي وكامل جابر رئيس بيت المصور وقدما الطابع هديتين إلى كل من سلوم وفياض.

بعدها، قدم الفنان بشار خوندي وصلة من الطرب الأصيل وعزف على آلة العود.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard