أسوأ سيول في ميانمار منذ عقود... مقتل ثمانية وتعطل حياة مئات الآلاف

15 آب 2016 | 18:08

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

(عن الانترنت).

قالت حكومة ميانمار إن ثمانية أشخاص لقوا حتفهم بعدما تسببت أمطار موسمية في سيول كما تعطلت حياة 400 ألف شخص، وذلك بعد عام من تشريد الآلاف وغرق مساحات واسعة من الأراضي الزراعية بسبب أسوأ سيول في البلاد منذ عقود.

وقال مسؤول كبير في وزارة الزراعة اليوم، إن الأمطار الغزيرة التي ظلت تهطل لأسابيع غمرت أكثر من نحو 400 ألف فدان من حقول الأرز.

ويصل نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي في ميانمار إلى 1244 دولاراً، وهي من أفقر دول شرق آسيا والمحيط الهادي. وتغمر المياه سنويا أجزاء من ميانمار في ذروة موسم الأمطار الموسمية، لكن الأضرار التي وقعت هذه السنة، تراقب عن كثب لأن أعمال إعادة الإعمار من العام الماضي ما زالت مستمرة.

وتتجه الأنظار أيضا إلى رد فعل الحكومة المنتخبة حديثا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard