بالصور: بعد استغاثة... طوافة عسكرية تتوجّه إلى إخماد حرائق غابات أكروم

14 آب 2016 | 13:49

المصدر: عكار- "النهار"

  • المصدر: عكار- "النهار"

باشرت طوافة عسكرية تابعة للجيش، اقلعت من قاعدة القليعات الجوية عملية اطفاء النيران في محلة جبل الحصين في اعالي بلدة اكروم، حيث ثمة عدد من عناصر الجيش، يعملون جنبا الى جنب مع اهالي المنطقة على اهماد النيران التي اتت على مساحات واسعة من الاشجار الحرجية بخاصة الصنوبر البري.

ووجه رئيس اتحاد بلديات جبل اكروم علي اسبر، رسالة شكر فيها قيادة على تجاوبها السريع، املا بان تسهم الطوافة العسكرية بتسريع عمليات اهماد النيران واطفائها وتبريد اماكن الاشتعال القوية في عمق الغابة كي لا يتجدد الحريق ثانية.

وكانت تجددت النيران لليوم الرابع في غابات جبل الحصين- اعالي منطقة جبل اكروم، حيث لا طرق تسمح لسيارات الاطفاء من بلوغ موقع الحريق، ويقوم الاهالي بما ملكت ايديهم بمحاولات لاهماد النيران التي ما تلبث ان تنطفئ حتى تشتعل من جديد نظرا لحرارة الطقس المرتفعة والرياح الجافة التي تضرب المنطقة، مما أدّى إلى إصابة مواطنين، هما عبدالله حبيب خضر وخالد احمد حسين بو علي.

وكان اسبر وجّه نداء عاجلاً، بضرورة ارسال طوافات عسكرية للمساهمة باطفاء النيران وتبريد رقعة الحريق، وقال: "منذ اربعة ايام بلياليها واكروم تحترق ونداء الاستغاثة من الاهالي والبلديات لا يلاقي الصدى الفعال لدى المسؤولين. لذلك نهيب بأصحاب المواقف المسؤولة وبخاصة في قيادة الجيش إعطاء امر بارسال الطوافة العسكرية التي لا توجد وسيلة فعالة غيرها في هذه الاثناء لاطفاء الحريق والسيطرة عليه".

واشار الى ان الحريق تسبب بخسائر كبيرة في المنطقة، و"هذا الامر سيتفاقم اكثر في حال لم تلقَ صرختنا اي صدى لدى المعنيين".

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard