الهجمات الالكترونية عبر الهواتف المحمولة تزيد بنسبة 600 %

26 حزيران 2013 | 12:01

مستخدمو الهواتف الذكية ليسوا بمنأى عن قراصنة المعلوماتية الذين كثفوا هجماتهم على صعيد الهواتف النقالة هذه السنة مستخدمين اسلحة تراوح ما بين الاحتيال التجاري وصولا الى التجسس الصناعي على ما اظهرت دراسة نشرت نتائجها اليوم.

فبين اذار 2012 والشهر عينه من العام 2013، ارتفع عدد برامج القرصنة التي ادخلت عنوة في هذه الهواتف الموصولة بالانترنت بنسبة 614 % على ما جاء في دراسة شركة "جونيبر" ومقرها في سيليكون فالي في ولاية كاليوفرنيا الاميركية (غرب).
وقالت الشركة في دراستها ان نظام اندرويد من "غوغل" معرض خصوصا لهذه الهجمات المعلوماتية اذ تشمله 92 % من هذه الهجمات.
وهذا الامر يفسر بهيمنة اندرويد العالمية على هذا القطاع مع سيطرته على ثلاثة ارباع حصص السوق. لكن كريم توبا من شركة جونيبر يرى ان في ذلك مؤشرا الى ان "اندرويد ليس لديها نظام شباك امان قوية" مشيرا كذلك الى "ان كل انظمة التشغيل لديها نقاط ضعف".
واظهرت الدراسة ان أغلبية الهجمات تشن من روسيا والصين.
ولاحظت الدراسة ازدياد الهجمات المتطورة التي تشمل قرصنة بيانات حكومية او بيانات شركات خصوصا وان الكثير من الموظفين لديهم نفاذ الى خادم الشركة عبر هواتفهم.
وتوقعت الشركة نموا كبيرا في هذا النوع من الهجمات في السنوات المقبلة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard