الكونغو الديموقراطية: هجوم جديد ومقتل سبعة أشخاص

8 آب 2016 | 13:30

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

قتل سبعة اشخاص ليل الاحد- الاثنين في منطقة تشهد اضطرابات اتنية في شرق جمهورية #الكونغو الديموقراطية.

وقال ديوغراتياس كيتابينغوا ممثل محافظ شمال كيفو (شرق)، ان "المهاجمين بدأوا عمليتهم نحو الساعة 23,00 (22,00 ت غ)، وقتلوا سبعة مدنيين واحرقوا ستين منزلا".

وحصل هذا الهجوم بعد ساعات قليلة من مغادرة الرئيس الكونغولي جوزف كابيلا المنطقة التي كان موجودا فيها منذ الاربعاء.

واضاف كيتابينغوا ان بين القتلى "خمسة من اتنية الناندي واثنان من اتنية الهوتو"، مشيرا الى ان "بعضهم قتلوا بالسواطير والبعض الاخر بالرصاص".
ونسب كيتابينغوا الهجوم الى المتمردين الهوتو الروانديين التابعين للقوات الديموقراطية لتحرير رواندا.

ويتهم الناندي الهوتو الكونغوليين بالتواطؤ مع حركة التمرد الروانيدة الهوتو التي تقودها القوات الديموقراطية لتحرير رواندا، لطردهم من اراضيهم.
في المقابل، يتهم الهوتو الكونغوليون الذين لا ينفون سعيهم للحصول على اراض زراعية جديدة، الناندي بانتهاك حقهم الدستوري في الاقامة حيث يريدون.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard