مديرة شبكة دعارة دولية في قبضة قوى الأمن... وهذا ما وُجد معها

5 آب 2016 | 17:51

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

(عن الانترنت).

قالت المديرية العامة لـ #قوى_الأمن، في بيان، أنّه "نتيجة للاستقصاءات والتحريات المكثفة، وبعد مراقبة لشبكة دعارة دولية منظمة تقوم باستقطاب فتيات من جنسيات مختلفة (اوكرانية، روسية، كازاخستانية) الى لبنان، بهدف السياحة، وبواقع الحال هن يحضرن لممارسة اعمال الدعارة بناء لطلب مديرة الشبكة التي تؤمن لهن تذكرة السفر والحجز الفندقي. وخلال عام ونصف، تمكن مكتب مكافحة الإتجار بالأشخاص وحماية الآداب في وحدة الشرطة القضائية، من توقيف فتيات بالجرم المشهود يعملن في مجال ممارسة الدعارة لقاء بدل مادي لمصلحة هذه الشبكة، مع العلم ان جميع المفاوضات لتلبية الخدمات الجنسية تحصل عبر مواقع الانترنت، التي كانت مراقبة.

واستطاع المكتب المذكور من معرفة هوية الرأس المدبر، وتوقيفها بتاريخ 1/8/2016 في المطار خلال محاولتها الفرار، وتدعى: ش. س. (مواليد عام 1978، روسية)، وبالتحقيق معها اعترفت بأنها تدير هذه الشبكة المنظمة من لبنان والتي تشمل عدة بلدان عربية (مصر، الأردن، الامارات وغيرها)، وتبين انه يوجد بحقها معاملة انتربول من القاهرة بجرم الاتجار بالأشخاص وتسهيل اعمال دعارة. وضبطت بحوزتها اجهزة خليوية واجهزة كمبيوتر كانت تستعملها لهذه الغاية ومبلغ من المال. والتحقيق جار بإشراف القضاء المختص".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard