رغم قرار مجلس الأمن... بوروندي: لا لنشر شرطة تابعة للأمم المتحدة

3 آب 2016 | 19:00

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

(عن الانترنت).

رفضت حكومة #بوروندي اليوم، نشر وحدة شرطة تابعة للأمم المتحدة قوامها 280 فردا في محاولة لاحتواء العنف السياسي في البلاد.

ووافق مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الجمعة على إرسال القوة رغم اعتراضات من بوروندي، التي قالت في السابق إنها لن تقبل أكثر من 50 شرطيا.
وقال المتحدث الرسمي باسم حكومة بوروندي فيليب نزوبوناريبا لتلفزيون بوروندي الرسمي (آر.تي.إن.بي): "الحكومة ترفض كل بند في قرار مجلس الأمن".

وأضاف أن إرسال قوة تابعة للأمم المتحدة "انتهاك للقواعد الأساسية التي تحكم عضوية الأمم المتحدة".

وفي نيسان، وافقت الحكومة البوروندية على نشر ما بين 20 و30 شرطيا تابعين للأمم المتحدة في أراضيها بشرط ألا يكونوا مسلحين.

وصدر قرار مجلس الأمن بموافقة 11 دولة وامتناع أربع دول عن التصويت هي الصين وأنجولا ومصر وفنزويلا.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard