500 عنصر أممي لمراقبة عملية السلام في كولومبيا

28 تموز 2016 | 14:06

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

اعلن البرلمان الكولومبي اليوم، ان الامم المتحدة سترسل نحو 500 مراقب دولي الى كولومبيا للتحقق من وقف اطلاق النار وتسليم اسلحة متمردي القوات المسلحة الثورية (فارك) لدى توقيع اتفاق السلام النهائي.

واعلن رئيس مجلس الشيوخ الكولومبي موريسيو ليزكانو ان "500 مراقب دولي من اكثر من 15 بلدان سيضمنون" تطبيق وقف اطلاق النار وتسليم سلاح القوات المسلحة الثورية في كولومبيا (ماركسيون).

واضاف ليزكانو بعد اجتماع بين رئيس مهمة الامم المتحدة في كولومبيا جان ارنو ومفوضية السلام في الكونغرس الكولومبي، ان "15% من المراقبين اوروبيون و85% من اميركا اللاتينية".

واوضحت الامم المتحدة ان رئيس مراقبي الامم المتحدة في كولومبيا سيكون الجنرال الارجنتيني خافييه انطونيو بيريز اكينو وفي رصيده 35 عاما من الخبرة العسكرية الوطنية والدولية.

وشارك بيريز اكينو، بصفته مراقبا عسكريا في مهمة الامم المتحدة لمراقبة الحدود بين العراق والكويت (يونيكوم) في 1993.
وسترسل الارجنتين نحو مئة مراقب، والاوروغواي 85 والتشيلي 75 وكل من كوبا واسبانيا نحو 30. وحتى الان، لم تعلن المكسيك وبوليفيا وغواتيمالا وسويسرا والمانيا، عن عدد المراقبين الذين سترسلهم.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard