بعد خطفها في حزيران... رهينة هندية تحررت في أفغانستان

23 تموز 2016 | 08:58

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

جوديث دسوزا (عن الانترنت).

اعلنت مصادر رسمية هندية وافغانية اليوم، تحرير موظفة هندية في صندوق آغا خان للمساعدة الانسانية خطفت في #كابول في حزيران الماضي.
وفي تغريدة عبر "تويتر"، قالت وزيرة الخارجية الهندية سوشما سواراج: "يسعدني الاعلان عن انقاذ جوديث دسوزا". ولم تقدم مزيدا من التفاصيل.
واضافت في تغريدة اخرى، ان "جوديث دسوزا معنا، وهي في صحة جيدة وستعود الى البلاد في اقرب وقت ممكن".

وفي كابول، اكد قائد الشرطة فيرادون عبيدي تحرير هذه المرأة "خلال عملية بعد ظهر الجمعة". ولم يقدم مزيدا من الايضاحات.
وكانت دسوزا (40 عاما) من كالكوتا (شرق) تعمل مستشارة تقنية في صندوق اغا خان في افغانستان عندما خطفت على متن سيارتها مساء التاسع من حزيران، في حي سكني بكابول غير بعيد عن مكاتب المؤسسة.

وشكرت سوشما سواراج للسلطات الافغانية "مساعدتها ودعمها" لانقاذ الرهينة ووجهت تحية الى سفير الهند في افغانستان مانبريت فوهرا للجهود التي بذلها. واوضحت الوزيرة في تغريدة اخرى "تحدثت مع جوديث. وستعود الى دلهي اليوم. وسيرافقها السفير".

واستعانت عائلة الرهينة بوسائل التواصل الاجتماعي لتوجيه نداءات للافراج عنها وطلب المساعدة من المسؤولين الهنود، ومنهم رئيس الوزراء ناريندرا مودي.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard