بين ميشال تامر وروسيف... مَن يفضّل البرازيليون؟

17 تموز 2016 | 08:56

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

اظهر استطلاع للرأي ان 50% من البرازيليين يعتقدون انه من الافضل لبلدهم ان يبقى الرئيس الموقت #ميشال_تامر في منصبه حتى موعد الانتخابات الرئاسية في 2018، مقابل 32% يفضلون عودة #ديلما_روسيف.

ووفق الاستطلاع الذي اجراه معهد "داتا فولها" بعد شهرين من تولي نائب الرئيسة منصب الرئاسة بصورة موقتة فان نسبة التأييد التي حصل عليها تامر بلغت 14% فقط اي نقطة مئوية واحدة اكثر من نسبة التأييد التي كانت تحظى بها روسيف قبل شهر من اقصائها من منصبها موقتا بانتظار محاكمتها.

لكن الاستطلاع الذي نشرت نتائجة صحيفه "فولها دي ساو باولو" التابعة للمجموعة عينها المالكة لمعهد "داتا فولها"، اظهر ان 58% من البرازيليين لا يريدون عودة روسيف الى السلطة ابدا، مقابل 35% يريدون عودتها الى منصبها.

كما اظهر الاستطلاع ان 33% من البرازيليين يجهلون اسم الرئيس الحالي مقابل 65% يعرفونه.

وانتهج تامر اللبناني الاصل المنتمي الى حزب الحركة الديموقراطية البرازيلية من يمين الوسط، سياسة يمينية بعد 13 عاما قضاها في السلطة مع حزب العمال برئاسة الرئيس السابق لويس ايناسيو لولا دا سيلفا وخليفته ديلما روسيف.

واقصيت روسيف من السلطة في 12 ايار مدة اقصاها 180 يوما في انتظار محاكمتها امام مجلس الشيوخ بتهمة التلاعب بالمال العام. وحل محلها نائبها تامر الذي تتهمه روسيف بتدبير "انقلاب" برلماني ضدها.

ومن المرتقب صدور الحكم النهائي في شأن عزل روسيف بين 25 و27 اب.

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard

توفر خدمة Premium من النهار للمشتركين:

  • - قراءة مقالات نسخة جريدة النهار الرقمية
  • - قراءة التحليلات والملفات الخاصة في الموقع
  • - تصفح نسخة الصحيفة بصيغة PDF
  • - الإستفادة من محتوى جميع مواد موقع النهار

إختر نظام الدفع الذي يناسبك

  • 1$
  • 33$
  • 60$

الدفع نقدًا متوفر فقط للإشتراك السنوي

إشترك الآن

الدخول عبر الفيسبوك

أو


الخطوة السابقة

العرض التي إخترته

سيتم تجديد إشتراكك تلقائيًا عند إنتهاء الفترة التي إخترتها.

 

وسيلة الدفع

إختر وسيلة الدفع التي تناسبك:

ابحث عن حسابك

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني