هل ينبغي تقبيل الأطفال على الشفاه؟!

13 تموز 2016 | 18:43

المصدر: "بي بي سي"

  • المصدر: "بي بي سي"

نالت الصورة التي نشرتها فيكتوريا بيكهام وهي تقبّل ابنتها إعجاب الملايين، إلاّ أنّها حصدت ردود أفعال عنيفة لم يكن سببها عدم تطابق نظارات الأم وابنتها حتماً. إذ ظهرت فيكتوريا في الصورة تُهنّئ ابنتها هاربر في عيد مولدها الخامس بقبلة دافئة على شفاهها، فعبّر الكثيرون عن تأثّرهم بالحب الذي ظهر بين فيكتوريا وهاربر.

وبحسب "بي بي سي"، يكفي إلقاء نظرة سريعة إلى بعض التعليقات التي هاجمت الصورة على "إنستغرام" لملاحظة بوضوح عدم اتفاق الجميع على رأي واحد. فقد علّق أحد الآباء مثلاً :"لا أقصد التطفّل، ولكنني لا أحبّذ تقبيل ابني من فمه". وأثارت هذه الأراء المعارضة غضب معجبي مصمّمة الأزياء الذين لم يتوانوا عن مساندتها على موقع التواصل الإجتماعي. وقد استشارت "بي بي سي" الخبيرة في آداب السلوك الإجتماعي ليز بروير التي أوضحت أن تقبيل الطفل من فمه تصرّف غير عادي يحدّد الوالدين ما إذا كان مناسباً أم لا. وأضافت :"لا يمكنني اعتبار الأمر مثالاً يحتذى للتعبير عن حب الوالدين لطفلهما، ولكني أشدّد على أن لهما حريّة الإختيار".

اليسا في "النهار": تكشف اسراراً وتبوح



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard