هذه المعلمة "المتحرشة" تخطت كل حدود!

10 تموز 2016 | 17:09

قامت المعلمة "شيلسي لورين" البالغة من العمر 25 عاماً باقامة علاقة في سيارتها مع تلميذين في ال15 و17 من العمر اثناء ايصالهما الى المنزل. وقالت أنّها قامت بهذا كهدية عيد ميلاد لأحدهما واتُّهمت بعد ذلك بالاعتداء والتعنيف الجنسي، وفق موقع صحيفة "الميرور".

وتمّ اكتشاف ما حصل من قبل الشرطة بعد مراقبة تبادل الرسائل بينهم على فايسبوك، واطلقت الشرطة سراحها بكفالة بلغت قيمتها 25000 دولار اميركب. وبعد ذلك جرى التصويت لطردها من المدرسة بعد عملها لثلاث سنوات.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard