13 ألف مدني فرّوا من منبج السورية خلال شهر من المعارك

4 تموز 2016 | 11:12

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الإنترنت).

تمكّن 13 الف مدني من الفرار من المعارك العنيفة في مدينة #منبج في شمال #سوريا منذ بدء عملية قوات "سوريا الديموقراطية" لطرد تنظيم #داعش منها في 31 ايار، وفق ما افاد "المرصد السوري لحقوق الانسان" 

وتضاعفت عملية النزوح منذ ان تمكنت قوات "سوريا الديموقراطية" من تطويق المدينة بالكامل في العاشر من حزيران، وفق المرصد.

وشهد امس آخر موجة نزوح، اذ فرّ المئات من سكان حي الحزاونة في جنوب المدينة حيث تدور معارك عنيفة منذ ايام عدة، وفق المرصد.

وأوضح المرصد أنّ "المدنيين خاطروا بحياتهم للفرار من المدينة اذ كانوا يمرون في مناطق اشتباكات، كما قتل عدد منهم برصاص قناصة "داعش" الذي كان يمنع السكان من الخروج من المدينة، وقتل آخرون، نتيجة الالغام التي زرعها التنظيم في المدينة".

وفرّ هؤلاء من الناحية الجنوبية للمدينة بمساعدة قوات سوريا الديموقراطية وباتجاه مناطق حررتها أخيراً من الجهاديين، وعمدت تلك القوات الى نقل جزء منهم الى مخيمات نزوح في مدينة كوباني في اقصى شمال حلب، وفق المرصد.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard