ابنة العشرة اعوام انقذت والدتها

3 تموز 2016 | 22:39

أنقذت إيما البالغة من العمر عشرة أعوام والدتها التي تعمل ممرضة، من الاختناق بعد أيام قليلة من تعلّمها في المدرسة الإسعافات الأوليةللإنقاذ من الاختناق، بحسب موقع "ميرور".

تعلمت إيما هوارد هذه التقنية خلال تدريب على الإسعافات الأولية أقامه فوج إسعاف سانت جون.

بعد أربعة أيام، أصيبت والدتها راشيل، وهي ممرضة في قسم الطوارئ في مستشفى وارينغتون، بالاختناق فجأةً بعد ابتلاعها قطعة خيار أثناء تناول السلطة في المنزل.

وقالت راشيل، 37 عاماً: "كنت أحتسي الشاي وابتلعت قطعة خيار مثلثة الشكل، وعلقت في القصبة الهوائية". أضافت: "أعرف ماذا يحدث عندما يصلنا أشخاص إلى الطوارئ في حالة اختناق. نجعلهم يتناولون مشروبات غازية لمساعدتهم على التجشؤ كي يخرج الطعام الذي يسبب لهم الاختناق. لذلك بدأت بتناول الشراب الفوار".

لكن إيما التي كانت تلعب في الطابق العلوي أسرعت لنجدة والدتها، عبر تطبيق الإسعافات الأولية التي تعلّمتها في المدرسة، وتحديداً ما يُسمّى "مناورة هيمليك" التي تتم عبر الضغط على أعلى البطن.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard