الجيش الأميركي يسمح للمتحوّلين جنسياً بالخدمة علانية في صفوفه

25 حزيران 2016 | 09:23

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الإنترنت).

ذكرت وسائل اعلام اميركية أنّ البنتاغون يعتزم قريباً رفع الحظر المفروض على انضمام المتحوّلين جنسياً إلى صفوفه، حتى ولو جاهروا بهويتهم الجنسية.

وحاليا يمكن للمتحولين جنسياً أن يخدموا في صفوف الجيش الأميركي، ولكن بشرط عدم المجاهرة بهويتهم الجنسية وذلك تحت طائلة الصرف من الخدمة.

ورداً على سؤال لوكالة الصحافة الفرنسية، اكتفى المتحدث باسم البنتاغون بيتر كوك بالاشارة الى ان وزير الدفاع آشتون كارتر سبق له وان قال إنّ قراراً في شأن المتحولين جنسيا "سيصدر قريبا"، من دون مزيد من التفاصيل.

من ناحيتها، نقلت صحيفة "يو اس ايه توداي" عن مصادر في البنتاغون لم تسمها، ان قرار رفع الحظر عن خدمة المتحولين جنسيا سيصدر في الاول من تموز، بعد ان يصادق عليه وزير الدفاع بصورة نهائية هذا الاسبوع، موضحةً أنّ كارتر سيمهل مختلف قطعات الجيش الاميركي عاماً واحداً لوضع قراره موضع التنفيذ وايجاد الاليات الملائمة لتطبيقه على صعيد تجنيد المتحولين جنسيا وازيائهم العسكرية واماكن منامتهم.

ووفق "هيومن رايتس كامبين"، أكبر منظمة تعنى بالدفاع عن حقوق المتحولين، فان الجيش الاميركي يضم في صفوفه حالياً 15 الفا و500 من المتحولين جنسيا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard