"طالبان" تخطف 25 رجلا "لانهم يعملون لحساب ادارة كابول"

21 حزيران 2016 | 18:22

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(رويترز).

خطفت حركة "طالبان" 25 رجلا كانوا يعبرون ولاية هلمند جنوب افغانستان، وفقا لما افاد احد المسؤولين، وذلك بعد سلسلة اعمال خطف على الطرق الافغانية. واعلن المتمردون مسؤوليتهم عن العملية، مؤكدين انهم خطفوا هؤلاء الرجال، لانهم يعملون لحساب الحكومة الافغانية.

وقال عمر زواك، وهو المتحدث باسم حاكم ولاية هلمند المضطربة: "اوقفت عناصر طالبان في الساعة 6,00 صباحا حافلة وشاحنتين على طول الطريق السريعة بين قندهار وهراة" في اقليم واشر. واشار الى ان "المخطوفين نقلوا الى اقليم مارجا المجاور، معقل المتمردين"، موضحا ان "عمليات بحث وانقاذ بدأت".

واعلن متحدث باسم طالبان على "تويتر" مسؤولية الحركة عن العملية، مشيرا الى انه تم نقل "27 شخصا في ثلاث حافلات، لقيامهم بانشطة مشبوهة". وقال انه "افرج عن الابرياء. لكن من يعملون لحساب ادارة كابول سيحالون على محكمة الامارة الاسلامية".

وروى اغا جان الذي شاهد ما حصل ان عناصر "طالبان كانوا يرتدون لباس الجيش، وخطفوا 37 شخصا. ثم افرجوا عن النساء والاطفال واحتجزوا الرجال".

ومثل هذه الحوادث تكررت في الآونة الاخيرة على طرق الولايات، حيث تنشط حركة طالبان.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard