الجميّل يعلن استقالة "الكتائب" من الحكومة

14 حزيران 2016 | 20:11

أعلن رئيس حزب "#الكتائب" سامي #الجميل استقالة متوقعة لوزيري الحزب سجعان قزي وآلان حكيم من الحكومة الذين يتجهان وفق المعلومات الأولية الى عدم تصريف الأعمال على غرار وزير العدل المستقيل أشرف ريفي. وفي مؤتمر صحافي عقده في مقر الحزب بالصيفي، تحدثَ الجميل، وهو يجلس محاطاً بالوزيرين قزي وحكيم، عن الأسباب الموجبة للاستقالة، فقال "شعرنا اننا مطوّقون داخل الحكومة".

وأضاف: "قلنا في وقت سابق اننا حين نشعر ان عدم وجود الحكومة أفضل من وجودها، فاننا لن نتردد في الاستقالة". ورأى ان "الحكومة الحالية باتت جزءاً من الهريان، لذا لم يعد ممكناً ان نستمر في تقطيع الوقت"، معلناً معركة مفتوحة ضد ما أسماه "أداء الطبقة السياسية". واتهم الأطراف المشاركة في الحكومة بالدفاع عن مشاريع هدفها الأول والاخير "السمسرات".

وتابع: "لقد دخلنا إلى الحكومة حفاظاً على المؤسسات ورفضاً للفراغ ولم نخف المواجهة وعملنا في كل الملفات ونجحنا ببعض الأماكن وفضحنا الكثير من الامور، وأوقفنا اخطاء وحمينا الجيش وفضحنا الفساد في بعض الملفات لاسيما النفايات، ورفضنا منطق التلزيم بالتراضي ومنعنا الاعفاءات الضريبية، وارسينا منهجية مبنية على دراسة معمّقة لكل الملفات، ونعتبر اننا حافظنا بالحد الادنى على هذه الدولة خلال فترة عملنا".

وأردف: "كنّا سنستقيل ولكن الناس منعونا من ذلك ودفعنا من رصيدنا الشعبي ومن صحتنا ومن كل ما يكوّن شخصيتنا لنبقى في خط المواجهة داخل الحكومة، إلا اننا شعرنا أنهم يحاولون وضعنا في علبة، ولكن لا أحد يستطيع إسكاتنا على خطأ نراه".

إلى ذلك، أوضح الجميّل أنّ هذه الاستقالة ليست استقالة من معركة بناء لبنان، مؤكداً ان "المعركة مستمرة ليس فقط على أداء الحكومة، إنّما على اداء طبقة سياسية فشلت وامتهنت التقلبات واللعب بالبلد ووضع مصلحتها قبل مصلحة البلد".

وعلمت "النهار" ان اتصالات مكثفة جرَت مع رئيس الحزب لثنيه عن اتخاذ قرار الاستقالة. وبدا لافتاً ان وزير الاعلام رمزي جريج اتخذ موقفاَ مغايرا للمرة الاولى باعلانه عدم استقالته مع الوزيرين الاخرين كونه غير منضو في الحزب.

كما علمت "النهار" ان الاتجاه لدى الوزيرين المستقيلين هو لعدم تصريف الأعمال في المرحلة المقبلة. 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard