فوز اسباني متأخر على الجمهورية التشيكية 1 - 0

13 حزيران 2016 | 18:16

استهلت اسبانيا دفاعها عن لقبها بالفوز على الجمهورية التشيكية 1 - 0 (الشوط الاول 1 - 0) في المباراة التي أجريت بينهما على الملعب البلدي في تولوز وشهدها 30 الف متفرج في ختام المرحلة الاولى من تصفيات المجموعة الرابعة من الدور الاول لنهائيات بطولة الامم الاوروبية الـ 15 لكرة القدم التي تستضيفها فرنسا حتى 10 تموز المقبل.

وابقى مدرب اسبانيا فيتشنتي دل بوسكي على حارس المرمى دافيد دي خيا بدلا من ايكر كاسياس رغم ورود اسمه في فضيحة جنسية، بينما قرر اشراك الفارو موراتا في خط الهجوم والى جانبه نوليتو ودافيد سيلفا الذي خاض مباراته الدولية الرقم 100. وفي المقابل، بدأ الكابتن توماس روسيتشكي المباراة اساسيا رغم انه لعب 19 دقيقة فقط مع فريقه ارسنال الانكليزي هذا الموسم. وفي الدقاع، لعب رومان هوبنيك وتوماس سيفوك في غياب ماريك سوتشي بسبب التوقيف.

وفرض المنتخب الاسباني ايقاعه في الشوط الاول وتألق حارس المرمى التشيكي بيتر تشيك في الذود عن مرماه وصد كرات من موراتا ودافيد سيلفا في الشوط الاول في الوقت الذي كاد المدافع التشيكي رومان هوبنيك ان يسجل في مرماه وهو يحاول ابعداد تسديدة موراتا. وفي الشوط الثاني، بادل المنتخب التشيكي منافسه الهجمات وصد دي خيا كرة من هوبنيك بينما ابعد سيسك فابريغاس الكرة من على خط المرمى الاسباني اثر كرة رأسية من ثيودور جبري سيلاسي الأثيوبي الاصل. وفي الدقيقة 87، وصلت الكرة الى اندريس انييستا في مركز الجناح الأيسر فرفعها متقنة الى الزاوية البعيدة وصلت الى المدافع جيرار بيكيه فأرسلها برأسه الى يسار تشيك الذي عجز عن صدها مسجلا اصابة المباراة.

مثل اسبانيا: دافيد دي خيا - سيرجيو راموس، خوانفران، خوردي البا، جيرار بيكيه - اندريس انييستا، سيرجيو بوسكيتس، سيسك فابريغاس (ثياغو الكانتارا 70) - نوليتو (بدرو رودريغيز 82)، دافيد سيلفا، الفارو موراتا (أريتز أدوريز 62).

ومثل الجمهورية التشيكية: بيتر تشيك - توماس سيفوك، دافيد ليمبرسكي، رومان هوبنيك، بافل كاديرابيك - توماس روسيتشكي (دافيد بافيلكا 88)، ياروسلاف بلاسيل، ثيودور جبري سيلاسي (جوزف سورال 86) - لاديسلاف كرييتشي، فلاديمير داريدا، توماس نيسيد (دافيد لافاتا 75).

قاد المباراة الحكم البولوني سيمون ماردنياك.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard